#1    
قديم 09-04-2016, 04:23 PM
الصورة الرمزية مشير كوارع
مشير كوارع
+قلم دائم الاحتراف+
 
 
الانتساب: 11 - 12 - 2009
الإقامة: بلادي وان جارت علي عزيزة
المشاركات: 24,057
معدل تقييم المستوى: 32
مشير كوارع is a name known to all

  إدراج رابط بريد إلكتروني  مراسلة  ناشـر الموضـوع

 

2016-09-03 22:24:09

مُغلق منذ 62 يوم..

صور .. السفر عبر معبر رفح "قطعة من العذاب"...!!!


رفح – وكالة قدس نت للأنباء
هي ذاتها الأرقام العالية للراغبين بالسفر من غزة للخارج عبر معبر رفح البري؛ هي تلك الوجوه كذلك، التي نراها تأتي في كل مرة للمعبر، يحذوها الأمل في كل مرة بالسفر للخارج؛ تلك المرات كانت في الغالب محاولات فاشلة للكثيرين، وناجحة لقلة منهم.
أكثر من "62يومًا" مضت على إغلاق معبر رفح البري من قبل السلطات المصرية؛ فترة زمنية إن تم مُقارنتها بسابقتها فهي قصيرة، بالنسبة للانتظار، لهؤلاء المسافرين الراغبين بالسفر من غزة، والذين زاد تعدادهم عن "28ألفًا" معظمهم من الحالات الإنسانية "مرضى، طلبة، زوجات عالقات، حملة إقامات..".
فإغلاقات سابقة زادت عن الشهرين ونصف وثلاثة أحيانًا؛ تتكشف بعد كل عملية إغلاق للمعبر، حجم المأساة الحقيقية التي يعيشها سكان قطاع غزة، جراء إغلاق المعبر، وعندما يُعاد فتحه ليوم أو يومين أو ثلاثة، يتدفق الجميع كما النفير! الكُل يلهث بأوراقه حول مدخل يُمكنه من السفر.
في كل مرة يُفتح بها المعبر، تُعلن هيئة المعابر ووزارة الداخلية في غزة عن آلياتٍ للسفر، تُحدد بموجبها الأسماء والأرقام التي يُمكنها السفر خلال أيام فتح المعبر، منعًا للازدحام، ودرء للمعاناة، لكن الراغبين بالسفر لم يلقون بالاً لتلك الإجراءات، ويأتون ويحملون أمتعتهم أملاً في السفر.
لا يختلف الحال صباح اليوم في أول يوم فتح المعبر استثنائيًا لمدة يومين، فالمئات افترشوا الأرض داخل وخارج الصالة الخارجية من معبر رفح، كبارًا وصغارًا، على أمل أن يتم تسهيل سفرهم، ولم يُغادر سوى قلة منهم، وآخرون عادوا مُجددًا، كما كل مرة.
عامين من الانتظار!
الجريح محمد خلف، يجلس على كرسيٍ مُتحرك، بعدما أصيب بشلل نصفي، في أعقاب إصابته بعيار ناري من الاحتلال الإسرائيلي في "النخاع الشوكي" قبل نحو "10سنوات"، وأجرى عمليات كثيرة في غزة، لعلاج عواقب الشلل، لكنها لم تنجح، وقُرر له عملية في الضفة الغربية، لكنه لم يتمكن من السفر.
وجد "خلف" ضالته في معبر رفح البري، فلجأ للتسجيل للسفر قبل نحو عامين ونصف، ومن حينها ينتظر وصول اسمه ضمن دور السفر، لحين وصوله الدور في رمضان الماضي، وأتى أكثر من 4 مرات وهو صائم على مدار أيام فتح المعبر، ولم يتمكن من السفر!
حجز على نفقته الخاصة لدى بعض الأطباء في مصر، لأجل إنهاء معاناته الناتجة عن إصابته، والتي تسببت له بتقرحات في جسده من كثرة الجلوس، وعدم مقدرته على الحركة، عدا التبول اللاإرادي والذي يوجد له علاج خارج غزة، لكن صعوبة السفر حالة دون تمكنه من استكمال العلاج.
ويدفع كرسي المُصاب "خلف" المُتحرك ابن عمه الذي يرافقه، والذي تعذر نشر اسمه في هذه الفتحه، بين جمهور المسافرين العالقين، ليصل لأحد المسؤولين، حتى تمكن من وضع اسم ابن عمه لمساعدته له، لأنه لا يستطع السير، أو دفعة كرسيه، إلا بمعاونة مرافقه.
بعد انتهاؤه من ذلك الإجراء الذي لم يكُن سهلا، وسط مئات أصحاب الحاجة، بقي ينتظر الصعود لحافلة تنقله للجانب المصري من المعبر، على أمل أن يُسعفه الحظ بالسفر؛ وسط توجسه من العودة مُجددًا، لأن ذلك ليس سهلاً بالنسبة له.
يُشدد "خلف" خلال لقاؤه مع مراسل "وكالة قدس نت للأنباء"، على أن فتح المعبر ليومين غير كافِ فالحاجة أكبر من ذلك بكثير، فآلاف العالقين من المرضى وغيرهم ينتظرون فتح المعبر، على أمل أن تُسعف الفتحات المحدودة بين فترة وأخرى؛ وأن المطلوب فتحه باستمرار للجميع.
لا يختلف الحال كثيرًا، لدى نادية الكفارنة "65 عامًا"، والتي تمكنت للتو من دخول معبر رفح من الجانب الفلسطيني، بعد محاولاتٍ فاشلة على مدار عامٍ مضى، في التمكن من السفر، عبر المعبر، لاستكمال العلاج في الخارج، من مرض أصابها في القالون.
تقول "الكفارنة" لمراسل "وكالة قدس نت للأنباء" : "أكثر من 20 مرة أتيت للمعبر ولم أسافر، اليوم دخلت للجانب الفلسطيني، على أمل التمكن من السفر هذه المرة؛ الكل يُعاني، ما نراه من مشاهد تُدمي القلوب، الناس تفترش الأرض خارج المعبر تحت أشعة الشمس على أمل السفر".
مناشدة ببقائه مفتوحًا
وقال مدير معبر رفح البري هشام عدوان لمراسل "وكالة قدس نت للأنباء"، أن معبر رفح البري فتح صباح اليوم، بعد إغلاق استمر أكثر من شهرين؛ مُشيرًا إلى أن المعبر سيعمل للحالات الإنسانية المُسجلة لدى وزارة الداخلية، كذلك للمصريين، والحاصلين على التنسيقات المصرية".
وأكد عدوان أن فتح المعبر ليومين خطوة إيجابية لكنها غير كافية، نأمل بقاؤه مفتوحًا باستمرار، أو على الأقل تمديده، للتخفيف من أزمة المسافرين؛ لافتًا إلى أنهم جهزوا "9حافلات" لكل يوم من أيام فتح المعبر، من بينها حافلات تحمل جنسيات وإقامات مصرية بناء على طلب الجانب المصري؛ متمنيًا سفر العدد المذكور وزيادة، وتمديد عمل المعبر.



قديم 09-04-2016, 04:27 PM  
افتراضي رد: قطعة من العذاب...!!!
#2
 
الصورة الرمزية مشير كوارع
مشير كوارع
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 11 - 12 - 2009
الإقامة: بلادي وان جارت علي عزيزة
المشاركات: 24,057
معدل تقييم المستوى: 32
مشير كوارع is a name known to all
مشير كوارع غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-04-2016, 04:27 PM  
افتراضي رد: قطعة من العذاب...!!!
#3
 
الصورة الرمزية مشير كوارع
مشير كوارع
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 11 - 12 - 2009
الإقامة: بلادي وان جارت علي عزيزة
المشاركات: 24,057
معدل تقييم المستوى: 32
مشير كوارع is a name known to all
مشير كوارع غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-04-2016, 04:28 PM  
افتراضي رد: قطعة من العذاب...!!!
#4
 
الصورة الرمزية مشير كوارع
مشير كوارع
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 11 - 12 - 2009
الإقامة: بلادي وان جارت علي عزيزة
المشاركات: 24,057
معدل تقييم المستوى: 32
مشير كوارع is a name known to all
مشير كوارع غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-04-2016, 04:28 PM  
افتراضي رد: قطعة من العذاب...!!!
#5
 
الصورة الرمزية مشير كوارع
مشير كوارع
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 11 - 12 - 2009
الإقامة: بلادي وان جارت علي عزيزة
المشاركات: 24,057
معدل تقييم المستوى: 32
مشير كوارع is a name known to all
مشير كوارع غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-04-2016, 04:29 PM  
افتراضي رد: قطعة من العذاب...!!!
#6
 
الصورة الرمزية مشير كوارع
مشير كوارع
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 11 - 12 - 2009
الإقامة: بلادي وان جارت علي عزيزة
المشاركات: 24,057
معدل تقييم المستوى: 32
مشير كوارع is a name known to all
مشير كوارع غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-04-2016, 04:29 PM  
افتراضي رد: قطعة من العذاب...!!!
#7
 
الصورة الرمزية مشير كوارع
مشير كوارع
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 11 - 12 - 2009
الإقامة: بلادي وان جارت علي عزيزة
المشاركات: 24,057
معدل تقييم المستوى: 32
مشير كوارع is a name known to all
مشير كوارع غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
العذاب...!!!, قطعت


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)

 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

اذكر الله ...


الساعة الآن 06:48 AM بتوقيت القدس