#1    
قديم 08-21-2016, 03:01 AM
الصورة الرمزية مشير كوارع
مشير كوارع
+قلم دائم الاحتراف+
 
 
الانتساب: 11 - 12 - 2009
الإقامة: بلادي وان جارت علي عزيزة
المشاركات: 24,112
معدل تقييم المستوى: 32
مشير كوارع is a name known to all

  إدراج رابط بريد إلكتروني  مراسلة  ناشـر الموضـوع

 

2016-08-20 22:05:56
حديث القوائم...!!!


أحمد الشقاقي

تنشغل الأحزاب والفصائل الفلسطينية برسم قوائمها الخاصة بالانتخابات المحلية، وتلقي هذه الحالة رواجاً في الأندية السياسية والثقافية والاجتماعات والملتقيات الحزبية في نشاط حزبي غاب عن الساحة الفلسطينية منذ آخر تجربة تشريعية قبل عقد من الزمن، ووصلت هذه الحالة أخيراً إلى مجالس العائلات، وباتت تستقبل العائلات الفلسطينية الأحزاب في ظلال الانتخابات المحلية.
هذا السجال الحزبي المتعلق بالدرجة الأولى بحركتي فتح وحماس والمنافسة بينهما، يخضع لعوامل مهمة في هذه المرحلة من الصراع الانتخابي وخلال تشكيل القوائم الانتخابية واشتعال سوق الدعاية الانتخابية.
تسارع الفصائل الفلسطينية لترتيب أوراقها علي مستوي محافظات الوطن في عقد اتفاقات انتخابية مع العائلات الفلسطينية يشكل استحضار واضح للنزعة القبلية -التي تحاول الصمود أمام الفصائل- بعد تعرضها لتنامي الأحزاب الفلسطينية على حسابها خلال السنوات الأخيرة لتحاول مجددا استعادة الموقف -وإن كان بالحدود الدنيا- بعد الاعتراف الضمني من الفصائل بفشل كادرها وبحثها عن المختصين والمهنيين وحاجتها للعائلات في دعم تحالفاتها وقوائمها.
الإعلان الصريح من مجمل الفصائل البحث عن مهنيين وشخصيات تكنوقراط في تشكيل القوائم التي تنوي تشكيلها أو دعمها هي مناورة واستجابة من الفصائل للشارع الفلسطيني الذي باتت متشككا من الوعود التي تعلنها الفصائل في برامجها الحزبية، مع التزام أبناء الحزب نسبيا بالقرار الحزبي!!
واستناداً إلى ما تقدم تطفو إلى السطح قوائم المستقلين( الذين لا يمكن تحديدهم بطريقة واضحة إلا من خلال الفلسفة الحزبية السائدة، والتي تعبر عن المستقل في كونه لا يحمل بطاقة عضوية لأي من الأحزاب)، أو الدعوة لتشكيل قوائم عائلات بعيدا عن التدخل الحزبي المباشر في تفاهمات قبلية.
التجربة الانتخابية الأخيرة للبلديات التي سبقت نشأة السلطة الفلسطينية في سبعينيات القرن الماضي هي تجربة هامة، يمكن المرور عليها واستخلاص العبر منها في واقعنا المنقسم، والذي
لا يمكن تجاوزه أو القفز عليه في ظل الحاجة الشعبية للمصالحة والوحدة، والحق الحزبي في الدعاية الانتخابية القائمة علي الانحياز للقرار الفصائلي.
فقد سمح الاحتلال بإجراء الانتخابات وفازت بها شخصيات وطنية، وسعت إسرائيل من خلال هذه الانتخابات للبحث في كشف رصيد منظمة التحرير الفلسطينية ، ولنجد تقدماً واضحاً للشخصيات الوطنية التي شكلت لجنة التوجيه الوطني من رؤساء البلديات الوطنيين. غير أن أهم ملامح هذه التجربة أن الجسم الداخلي الفلسطيني كان أكثر تماسكا من الآن، بل وأسفرت نتائج الانتخابات عن نقل تجربة لجنة التوجيه الوطني المشكلة من رؤساء البلديات إلى فلسطيني الداخل، في رسالة وحدة لمكونات الشعب الفلسطيني ليشكلوا لجنة التنسيق الوطني والتي كانت بمثابة قيادة سياسية وطنية، لاحقتها إسرائيل وقامت حكومة بيغن بحلها عام 1980 لدورها وفعلها النضالي في قيادة الجماهير.
أفرزت انتخابات البلدية في عام 1972 كريم خلف رئيسا لمجلس بلدي رام الله ، تعرض علي إثرها للإقامة الجبرية ثم النفي حتى استشهد. كذلك في انتخابات 1976 فاز المناضل بسام الشكعة برئاسة بلدية نابلس، ليلاحقه الإرهاب الإسرائيلي حتى أصيب وتعرض للإعاقة.
نماذج التضحيات التي قدمها من فاز بانتخابات البلديات حاضرة وبقوة، لأنهم بالدرجة الأولي هم أبناء القضية وهمها، ومنهم كذلك إبراهيم الطويل، وقد كشف الإعلام الإسرائيلي بعد ذلك، أن منظمة سرية كانت تهدف إلى اغتيال رؤساء البلديات في مطلع الثمانينات عبر تفجير سياراتهم.
هذه الإشارات لمشاهد الانتخابات ومن شارك فيها وفاز بنتائجها، تعطينا محددات أساسية يجب الوقوف عندها وهي أن الانتخابات مصلحة حتى تصالحنا، وكشف الحساب للأوزان الفصائلية المترتبة عليها هو رسالة أولاً للأطراف الداخلية بمستواهم لدى الشارع، وثانياً للإقليم وأطرافه الحاضرة بقوة في ساحتنا الداخلية، وثالثاً لإسرائيل.. ومن المهم هنا أن الفت الانتباه أن نتائج الانتخابات المحلية في السبعينيات أفضت في ختام تفاصيلها إلى اتفاق أوسلو !!!
د احمد الشقاقي*
صحفي وأكاديمي إعلامي


قديم 08-21-2016, 09:19 AM  
افتراضي رد: حديث القوائم...!!!
#2
 
الصورة الرمزية مشير كوارع
مشير كوارع
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 11 - 12 - 2009
الإقامة: بلادي وان جارت علي عزيزة
المشاركات: 24,112
معدل تقييم المستوى: 32
مشير كوارع is a name known to all
لماذا التأخير في الاعلان عن القوائم المر شحه للانتخابات المحلية ؟؟
صراحه نلمس ان جميع الظروف المحيطة للانتخابات المحلية جدا غريبه. بعيدا عن مناكفات الدعايات الانتخابية التي رأيناها على كافة الأصعدة، الا انني الحظ غموض كبير فيما يخص الاعلان عن القوائم المرشحة للانتخابات، حيث لم نرى أي قائمه خرجت للنور لأي من الفصائل التي قررت خوض الانتخابات ولم يبقى الا 4 ايام على انتهاء موعد الترشيح للانتخابات في 25 اغسطس. واليكم بعض التناقضات التي لاحظتها فيما يخص قوائم الترشيح:
1. في كافة التصريحات الإعلامية، اعلنت حماس ان قوائمها جاهزة وستكون مكونه من الكفاءات، وحتما ستكون كفاءات مواليه اليها. فلماذا لم تعلن عن قوائمها حتى اليوم ؟ وهل تحتاج ان تتردد كثيرا في البحث عن الكفاءات وقد عجت المؤسسات الحكومية بعناصرها، هذا ناهيك عن عناصرها التي تسيطر على معظم مكاتب الاستشارات الهندسية ومكاتب المقاولات والبلديات ومعظم الشركات بما في ذلك شركة الكهرباء للتوزيع وكلية الهندسة في الجامعة الاسلاميه ومعظم الكليات الهندسية الاخرى وجامعة الاقصى. بل حتى نقابه المهندسين مازالت تديرها منذ الانقسام وحتما ممكن تقترح عليها انسب المهندسين الذين تستطيع الاعتماد عليهم في انتخابات البلديات. كافة مؤسسات البلد تحت سيطرتها المطلقة. هذا ناهيك ان السفير القطري جاء حديثا الى قطاع غزه بهدف اساسي دعم حركة حماس في الانتخابات. فمؤخرا قامت قطر بدفع رواتب شهر كامل لموظفي حماس، بالاضافة إلى جلب رزمة مشاريع بقيمة 40 مليون دولار بالاضافة إلى تصريحاته بأن أكثر من جهة تعمل على حل مشكلة كهرباء غزة و قريبا (حسب زعمه) سيكون هناك مشروع كبير لتوليد الطاقة الشمسية. لا يمكن أخذ هذه التصريحات و المساعدات القطرية في غير سياق دعم حماس في الانتخابات و ترجيح كفتها. في غياب أي جهود أو مبادرات ملموسة (حتى و لوكانت دعائية محضة) تقوم بها حركة فتح. فما سر هذا التأخير في الاعلان عن الكفاءات الموالية لها ؟؟
2. ايضا فتح اعلنت ان قوائمها ستكون جاهزة في 15 اغسطس، الا انها اخرت اعلانها وقالت انها مازالت تعد قوائمها. والسؤال المطروح هنا: لماذا التأخير في غزه؟؟ حركة فتحة في الضفة تسيطر على كافة مؤسسات الدولة ومعظم الجامعات ومكاتب الاستشارات الهندسية وشركات الكهرباء ومكاتب المقاولات وايضا النقابات. اما في غزه فهي لازالت تحكم سيطرتها على جامعه الازهر وبعض الجامعات الاخرى وايضا العديد من الشركات ومكاتب الاستشارات الهندسية ومكاتب المقاولات. فما سر هذا التأخير في الاعلان عن الكفاءات الموالية لها ؟؟
3. ايضا اليسار اعلن ان قوائمه جاهزة ولم نراها خرجت للنور. يحكم اليسار بسيطرته على بعض المؤسسات خاصه المؤسسات الدولية التي تدر عليها الاموال المانحة ولن يعجز عن ايجاد كفاءات مواليه له.
4. نتفاجأ اليوم ولم يبقى على انتهاء موعد الترشيح اربع ايام ان اربع فصائل من فصائل المنظمة من اليسار تناقش مع حركة فتح امكانيه دخولهم تحت قائمه موحده. لا اعرف ان كانت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين معهم. من وجهة نظري، وان كان هذا الاقتراح له إيجابيات فله ايضا سلبياته. من الايجابيات انهم سيكونون جبهه موحده امام حركة حماس لتعرف مدى شرعية برنامجها مقابل برنامج منظمة التحرير الفلسطينيه، حيث تفرض حماس سيطرتها على القطاع بالقوه المسلحه تحت حجة شرعية الانتخابات التشريعية وقد انتهت ولايته عام 2011 ثم عطلت اجراء انتخابات جديده تحت حجة الانقسام. هذا بالإضافة الى عدم تشتيت الاصوات بين فتح واليسار. لكن السلبيات انني الاحظ بعض فصائل المنظمة كالجبهة الشعبية لتحرير فلسطين تصطف دائما في صف حماس ولا تجرا على مواجهه مواقفها المتعنتة خاصه في ازمه الكهرباء التي تفتعلها شركة الكهرباء للتوزيع مع ان ضريبه البلو معفاة بين 70 الى 100 % من الحكومة بهدف توفير اموال الجباية ورفض حركة حماس تسليم معبر رفح للتخفيف عن الناس وربطها الدائم تسليمه بدفع رواتب كاف موظفيها. .

5. سمعنا ان اول قائمه خرجت للنور اسمها نداء غزه مكونه من اكاديميين في الجامعة الإسلامية وكليات وجامعات تابعه لحماس وهم موالون بشكل مطلق لحماس، حيث نعرف ان حماس لا توظف في جامعاتها الا الموالين اليها. فلماذا لم ترشح حماس أي منهم في قوائمها خاصه انهم كمستقلين لن يحصلوا على اكثر من مقعد واعتبر وجود باقي المرشحين هو مجرد تلميع للقائمة للوصول لدرجه الحسم ومساعده رئيسها الحصول على مقعد؟؟ ولماذا لم نرى أي دعاية اعلاميه لها ؟؟ ثم كان بإمكان حماس استقطاب رئيس القائمة في قوائمها حتى لا تتشتت اصوات مناصريها
.
سهيله عمر


مشير كوارع متصل الآن   رد مع اقتباس
قديم 08-21-2016, 06:35 PM  
افتراضي رد: حديث القوائم...!!!
#3
 
الصورة الرمزية مشير كوارع
مشير كوارع
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 11 - 12 - 2009
الإقامة: بلادي وان جارت علي عزيزة
المشاركات: 24,112
معدل تقييم المستوى: 32
مشير كوارع is a name known to all
عاجل
حماس والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين قررتا خوض الانتخابات البلدية في محافظة طوباس بقائمة مشتركة



مشير كوارع متصل الآن   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
القوائم...!!!, حديث


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)

 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

اذكر الله ...


الساعة الآن 11:13 PM بتوقيت القدس