مشاهدة نتائج الإستطلاع: شوو أصعب امتحان قدمتوو؟
اللغة العربية 172 31.27%
اللغة الانجليزية 112 20.36%
المواد الاجتماعية 41 7.45%
الرياضيات 156 28.36%
العلوم العـآمـــة 69 12.55%
المصوتون: 550. هذا الإستطلاع مغلق

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-21-2011, 09:53 PM  
افتراضي
#2071
 
الصورة الرمزية الوسام الحزين
الوسام الحزين
(+ قلم جديد +)
الانتساب: 22 - 2 - 2010
الإقامة: غزة
المشاركات: 17
معدل تقييم المستوى: 0
الوسام الحزين has a spectacular aura about
اريد بحث عن عصر الليزر للغة العربية ضروري
الوسام الحزين غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-22-2011, 02:38 AM  
افتراضي
#2072
 
الصورة الرمزية جمعة أبوعودة
جمعة أبوعودة
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 2 - 3 - 2006
الإقامة: خانيونس
العمر: 49
المشاركات: 3,433
معدل تقييم المستوى: 15
جمعة أبوعودة has a spectacular aura about
اريد بحث عن عصر الليزر للغة العربية ضروري
تفضل ما تريد

بحث عن الليزر
جمعة أبوعودة متصل الآن   رد مع اقتباس
قديم 04-22-2011, 05:39 PM  
افتراضي
#2073
 
الصورة الرمزية جــمــانــة
جــمــانــة
(+ قلم بدأ بقوة +)
الانتساب: 7 - 11 - 2010
العمر: 20
المشاركات: 58
معدل تقييم المستوى: 7
جــمــانــة has a spectacular aura about
يسلموووووووووووووووووووووووووووو
جــمــانــة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-23-2011, 05:39 PM  
افتراضي
#2074
 
الصورة الرمزية أ.يوسف
أ.يوسف
(+ قلم بدأ بقوة +)
الانتساب: 11 - 4 - 2009
الإقامة: الجنوب الصامد
العمر: 32
المشاركات: 44
معدل تقييم المستوى: 0
أ.يوسف has a spectacular aura about
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لو تكرمتوا بدى تحضير درس قصيدة (الى امي)وقصيدة(حي الشباب) معانى كلمات ومواطن جمال
وكلووو بليز بسرعة

لأختي مطلوب منها تحضيره في التدريب العملي

ساعدوني................
أ.يوسف غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-23-2011, 10:23 PM  
Angry طلب اعراب ضروري
#2075
 
الصورة الرمزية روح الياسر
روح الياسر
(+ قلم جديد +)
الانتساب: 26 - 7 - 2009
المشاركات: 20
معدل تقييم المستوى: 0
روح الياسر has a spectacular aura about
اعراب هذه الفقرة
دخلت حديقة غناء فيها من آيات الجمال ما تنشرح لها الصور,وتقر بع العيون فالطيور تغرد على أغصانها والروائح الذكية تفوح من أزهارها وتحملها الريح فتعطر الأرجاء بأريجها
روح الياسر غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-24-2011, 01:08 AM  
افتراضي
#2076
 
الصورة الرمزية جمعة أبوعودة
جمعة أبوعودة
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 2 - 3 - 2006
الإقامة: خانيونس
العمر: 49
المشاركات: 3,433
معدل تقييم المستوى: 15
جمعة أبوعودة has a spectacular aura about
تدريبات على نفس نمط الاختبار النهائي من درس إلى أمي




من نص ( إلى أمي )


خذيني إذا عدت يوما


وشاحا لهدبك


وغطي عظامي بعشب


تعمد من طهر كعبك


وشدي وثاقي بخصلة شعر


بخيط يلوح في ذيل ثوبك .


الأسئلة :

1- خذينى إذا عدت يوما

في نظرك إلي أين سيعود الشاعر حسب فهمك ؟

.................................................. ..................................................

2- اختر الإجابة الصحيحة :

أ- كاتب نص إلى أمي :

) أ- فدوى طوقان ب– أحمد شوقي ج– محمود درويش د– هارون هاشم رشيد(

ب – قصيدة إلى أمي من الشعر...............

) أ- المرسل ب- الحر ج – الموشحات د – المقفى(

ج- مرادف وشاحا ........(أ- غطاء ب– منديلا ج- الزينة د- اسم رجل(
د- جمع كلمة هدبك ........( أ- أهدابك ب- هُدَب ج- هدبات د- هدابى(
3- استخرج أسلوب وبين نوعه من الفقرة السابقة .
.................................................. ..................................................
.4- ما موقف الشاعر من أمه كما ورد في المقطوعة السابقة ؟
.................................................. ..................................................
5- ضع التركيب ( شدي وثاقي ) في جملة من تعبيرك .
.................................................. ..................................................
6- اختر رقم الإجابة الصحيحة فيما يلي .
بخيط يلوح في ذيل ثوبك . التعبير السابق يدل على :
أ- شدة ارتباط الشاعر بأمه .
ب- الخيط الذي يظهر بالثوب .
ج- ارتباط الشاعر بذيل ثوبه
د- إمساك الشاعر لثوب أمه

7- فرق في المعنى لما تحته خط :
1- شدي وثاقي بخيطيلوحفي ذيل ثوبك . ...........................
2- حزنت الأم لوفاة ابنها حزنالوَحجسمها . ...........................

8- تعمد من طهر كعبك ( الطهر والكعب ) ما رأيك في اختيار الشاعر كلمة الطهر للكعب ؟
.................................................. ..................................................

9- غطي عظامى بعشب . وضح الصورة الجمالية في التعبير السابق ؟
.................................................. ..................................................

10- العاطفة المسيطرة على الشاعر في النص .
( أ- دينية ب- سياسية ج- الحنين والشوق د – وطنية)
جمعة أبوعودة متصل الآن   رد مع اقتباس
قديم 04-24-2011, 01:34 AM  
افتراضي
#2077
 
الصورة الرمزية جمعة أبوعودة
جمعة أبوعودة
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 2 - 3 - 2006
الإقامة: خانيونس
العمر: 49
المشاركات: 3,433
معدل تقييم المستوى: 15
جمعة أبوعودة has a spectacular aura about
مراجعة نص حى الشباب





جمعة أبوعودة متصل الآن   رد مع اقتباس
قديم 04-24-2011, 07:05 PM  
افتراضي
#2078
 
الصورة الرمزية السحاب اللامع
السحاب اللامع
(+ قلم جديد +)
الانتساب: 31 - 5 - 2010
الإقامة: فلسطين
العمر: 17
المشاركات: 27
معدل تقييم المستوى: 0
السحاب اللامع has a spectacular aura about
الاعراب:
دخل: فعل ماضي مبني على السكون .
التاء: تاء الفاعل لا محل لها من الاعراب.
حديقة: مفعول به منصوب بالفتحة.
غناء: نعت منصوب بالفتحة.
في: حرف جر مبني على السكون لا محل له من الاعراب.
ها: ضمير متصل مبني على السكون في محل جر اسم مجرور.
من: حرف جر مبني على السكون لا محل له من الاعراب.
آيات: اسم مجرور بالكسرة.
الجمال: مضاف إليه مجرور بالكسرة.
ما:اسم موصول مبني على السكون في محل جر بدل.
تنشرح: فعل مضارع مرفوع بالضمة.
ل: حرف جر مبني على الكسر لا محل له من الاعراب.
ها: ضمير متصل مبني على السكون في محل جر اسم مجرور.
الصور: فاعل مرفوع بالضمة.
و: حرف عطف مبني على السكون لا محل له من الاعراب.
تقربع: فعل مضارع مرفوع بالضمة في محل رفع اسم معطوف.
العيون: فاعل مرفوع بالضمة.
ف: حرف عطف مبني على السكون لا محل له من الاعراب.
الطيور: اسم معطوف مرفوع بالضمة.
تغرد: فعل مضارع مرفوع بالضمة.
على:حرف جر مبني على السكون لا محل له من الاعراب.
أغصان:اسم مجرور بالكسرة.
ها:ضمير متصل مبني على السكون في محل جر مضاف إليه.
و: حرف عطف مبني على السكون لا محل له من الاعراب.
الروائح: اسم معطوف مرفوع بالضمة.
الذكية نعت مرفوع بالضمة.
تفوح: فعل مضارع مرفوع بالضمة.
من: حرف جر مبني على السكون لا محل له من الاعراب.
أزهار: اسم مجرور بالكسرة.
ها: ضمير متصل مبني على السكون في محل جر مضاف إليه.
و: حرف عطف مبني على السكون لا محل له من الاعراب.
تحمل: فعل مضارع مرفوع بالضمة في محل رفع اسم معطوف.
ها: ضمير متصل مبني على السكون في محل نصب مفعول به.
الريح: فاع
ف: حرف عطف مبني على السكون لا محل له من الاعراب.
تعطر: فعل مضارع مرفوع بالضمة في محل رفع اسم معطوف.
الأرجاء:مفعول به منصوب بالفتحة.
ب: حرف جر مبني على السكون لا محل له من الاعراب.
أريج: اسم مجرور بالكسرة.
ها: ضمير متصل مبني على السكون في محل جر اسم مجرور.
السحاب اللامع غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-24-2011, 09:23 PM  
افتراضي
#2079
 
الصورة الرمزية أ.يوسف
أ.يوسف
(+ قلم بدأ بقوة +)
الانتساب: 11 - 4 - 2009
الإقامة: الجنوب الصامد
العمر: 32
المشاركات: 44
معدل تقييم المستوى: 0
أ.يوسف has a spectacular aura about
شكرا كتير على المعلومات
والله يعطيك العافية
أ.يوسف غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-25-2011, 12:01 PM  
افتراضي
#2080
 
الصورة الرمزية منى المناصرة
منى المناصرة
(+ قلم جديد +)
الانتساب: 14 - 4 - 2011
المشاركات: 3
معدل تقييم المستوى: 0
منى المناصرة has a spectacular aura about
مرحبا ممكن حل الكتاب الوزاري للغة العربية للصف السابع الفصل الثاني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
منى المناصرة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-25-2011, 10:26 PM  
Thumbs down شرح قصيدة سبتة
#2081
 
الصورة الرمزية سها
سها
(+ قلم بدأ بقوة +)
الانتساب: 8 - 5 - 2006
الإقامة: المملكة
المشاركات: 86
معدل تقييم المستوى: 0
سها has a spectacular aura about
ابي شرح قصيدة سبتة ضروري
سها غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-26-2011, 12:24 AM  
افتراضي
#2082
 
الصورة الرمزية كاامل
كاامل
(+ قلم بدأ بقوة +)
الانتساب: 31 - 10 - 2010
الإقامة: في قلب من احب.......
المشاركات: 41
معدل تقييم المستوى: 0
كاامل has a spectacular aura about
لو سمحتوا بدي حل المادة التدريبية للغة العربية الفصل التاني للصف السابع
وبكون ممنون الكم
رجااااااااااااااااااااااااااااااااء بدي الحل عالسريع
لان امتحاني بعد بكرة والاستاذ قالي انه الامتحان كله منها
كاامل غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-26-2011, 12:48 AM  
افتراضي
#2083
 
الصورة الرمزية أحلى وردة
أحلى وردة
(+ قلم دائم التألق +)
الانتساب: 16 - 8 - 2010
الإقامة: In Gaza
المشاركات: 592
معدل تقييم المستوى: 8
أحلى وردة has a spectacular aura about
شكرا جزيلا ( السحاب اللامع ) .. مشكووور على الجهد الرائع .
أحلى وردة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-26-2011, 01:38 AM  
افتراضي
#2084
 
الصورة الرمزية جمعة أبوعودة
جمعة أبوعودة
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 2 - 3 - 2006
الإقامة: خانيونس
العمر: 49
المشاركات: 3,433
معدل تقييم المستوى: 15
جمعة أبوعودة has a spectacular aura about

سبتة


أولاً : من حيث المضمون:
q الفكرة العامة :

سبتة مدينة مغربية محتلة صامدة أبية تنتظر تحريرها وعودتها إلى الوطن الأم .
q الأفكار الرئيسة:
- سبتة تبدو كحسناء شاحبة بفعل قيودها .
- سبتة اعتادت الصمود أمام الأزمات دون خضوع .
- سبتة تنتظر رجالها لتحريرها .
- الشاعر يقارن بين حالها وحال أهلها اليوم وبالأمس .
- الشاعر يرى في سبتة درة مسروقة .
- الشاعر يرى عودة سبتة إلى أهلها - بعزم أهلها .
q الحقائق :
سبتة مدينة مغربية محتلة من قبل الأسبانيين . ( حقيقة تاريخية )
q الآراء :
رباها الخضر شاحبة الرؤى / حسناء ترفل في السلاسل / كأنها بنت الخلود / أبت روابيها الشوامخ أن تطأطئ للسجود / وقفت تراقب من بعيد زحف فتيتها الأسود / تاه عقلي في شرود / في الحزن غارقة وفي أسر القيود / رأيت فيها سادة بالأمس كانوا كالعبيد / يتفيؤون ظلالها في نضرة العيش الرغيد / ورأيت إخوتنا هناك / بيوتهم شبه اللحود / غرباء / في نظراتهم معنى السيادة والمسود / ما أنت إلا درة في عقد مغربي العتيد / سرقتك في وضح النهار يد تطالب بالشهود / ظنوا ابتلاعك لقمة ستساغ يوما بالجحود / ستعود جوهرتي التي سرقت إلى العقد النضيد / تردد الدنيا لعودة سبتتي أحلى قصيد / يرفرف العلم المخضب في سمائك من جديد / سيجمعنا الزمان ونلتقي في يوم عيد .
q المفاهيم :
رابية / الاحتلال / العبد / اللحد / درة / التحرير / الحرية / الاستبداد .
q المبادئ :
لا عز مع الاحتلال / لن يحرر الوطن إلا أهله .
q القيم والاتجاهات :
الضحية / الإباء .
- الدفاع عن الوطن والتضحية في سبيله .
- الإحساس بمشاعر الآخرين وتقديم المساعدة لهم .
- رفض حياة الذل والعبودية .
q المواقف :
- موقف سبتة : ترفض الاحتلال ( قاومت كر الزمان ) / أبت روابيها الشوامخ أن تطأطئ للسجود /
تنتظر تحريرها ( تراقب من بعيد زحف فتيتها الأسود ) .
- موقف أهل سبتة : عدم القدرة على التعيش مع الاحتلال ( بيوتهم شبه اللحود / غرباء / في نظراتهم
معنى السيادة و المسود ) .
- موقف المحتل من سبتة : ينعم بخيراتها ( يتفيئون ظلالها في نضرة العيش الرغيد ) / ( يكبلها
بالسلاسل والغلائل والقيود ) / يرفض إعادتها ( ظنوا ابتلاعك لقمة ستساع
يوماً بالجمود ) / يحاول كسر شوكتها ( قاومت كر الزمان / أبت روابيها أن
تطأطئ للسجود ) .
- موقف الشاعر من سبتة : الحزن على حالها ( كفكفت دموعي / تاه عقلي في شرود ) / تقديره لها (
حسناء / ما أنت إلا درة في عقد / سبتتي ) / إيمانه بتحريرها ( ستعود
جوهرتي التي سرقت / يذوب إصرار الغزاة بعزمنا / قسما سيجمعنا الزمان
ونلتقي في يوم عيد )
- موقف العالم من تحرير سبتة : يشعر بالسعادة لعودتها ( تردد الدنيا لعودة سبتتي أحلى قصيد )


ثانياً : من حيث الشكل:
q المفردات ( بالإضافة لما فسر في الكتاب )
لاحت / الرؤى / أبى / روابي / الشوامخ / تطأطئ / يتفيئون / اللحود / الجحود / عزم / المخضب .
q التراكيب اللغوية :
ترفل في / تطأطئ لـ / تراقب من / تاه في / غارقة في / رأيت في / كانوا كـ / يتفيئون في / ستساغ بـ / ستعود إلى / يذوب بـ / تردد لـ / يرفرف في / يرفرف من / نلتقي في /
q الأساليب :
التوكيد بـ ( قد ) : قد قاومت كر الزمان /

تقديم ما حقه التأخير : رأيت فيها سادة / في نظراتهم معنى السيادة / سرقتك في وضح النهار يد /
في الحزن غارقة
القصر : ما أنت إلا درة .
بالمفعول المطلق والقسم : قسماً سيجمعنا الزمان / يذوب ذوب الجليد .
بـ ( سين ) الاستقبال : ستعود جوهرتي .
التشبيه : كأنها بخت الخلود / سادة بالأمس كانوا كالعبيد / بيوتهم شبه اللحود .
النداء : يا سبتتي
q الأنماط اللغوية :
ـــــــــــــــ
q دلالة الألفاظ :
لاحت / رباها الخضر / شاحبة / ترفل في السلاسل / كر الزمان / أبت روابيها الشوامخ أن تطأطئ / تاه عقلي / غارقة / يتفيئون ظلالها / بيوتهم شبه اللحود / غرباء / سرقتك / ظنوا / يرفرف العلم المخضب / نلتقي في يوم عيد .
q ألوان الجمال :
لاحت رباها الخضر شاحبة الرؤى / حسناء ترفل في السلاسل / قاومت كر الزمان / كأنها بنت الخلود / أبت روابيها الشوامخ أن تطأطئ / تاه عقلي / في الحزن غارقة / في أسر القيود / رأيت فيها سادة بالأمس كانوا كالعبيد / يتفيؤون ظلالها / نضرة العيش الرغيد / بيوتهم شبه اللحود / ما أنت إلا درة في عقد / سرقتك في وضح النهار يد / ظنوا ابتلاعك لقمة ستساغ يوما بالجحود / ستعود جوهرتي التي سرقت إلى العقد النضيد / يذوب إصرار الغزاة بعزمنا / تردد الدنيا أحلى قصيد / يرفرف العلم المخضب في سمائك / سيجمعنا الزمان /

ثالثاً : التكامل مع فروع اللغة العربية :
قواعد اللغة :
الحال : لاحت شاحبة الرؤى / خلف الحدود / تاه عقلي في شرود / أبصرتها في الحزن غارقة /
رأيت اخوتنا بيوتهم شبه اللحود .
اسم الفاعل : شاحبة / رابية / شامخ / غارقة .
اسم المفعول : المسود / المخضب .
المصدر : كر / الخلود / السجود / زحف / شرود / الحزن / أسر / نضرة / العيش / عجرفة /
ابتلاع
الصفة المشبهة : الرغيد / العتيد /
جمع التكسير : الخضر / الرؤى / الحدود / السلاسل / الغلائل / القيود / روابي / الشوامخ / فتية /
الدموع
الإملاء :
الهمزة المتوسطة : الرؤى / الغلائل / تطأطئ / رأيت / يتفيئون / سمائك .
الهمزة المتطرفة : تطأطئ / غرباء
الألف في نهاية الكلمة : الرؤى الدنيا / أحلى .

الخط العربي :
( حرف ( اللام )
حسناء ترفل في السلاسل والغلائل والقيود
التعبير :
لو كنت أنت الشاعر ، فعبر عن مشاعرك تجاه المدن الفلسطينية الأسيرة .


























القراءة الناقدة

q أهمية الموضوع
يعيش الوطن العربي اليوم عصر الانحطاط والانهيار ، يتآمر عليه أعداؤه في الخارج والداخل ، يبيعون أجزاءه في سوق النخاسين ، ولا يتقاضون مقابل ذلك إلا البقاء في عروشهم لا عليها تحميهم الذئاب وتهددهم بالطاعة العمياء ، وبتسويق رؤيتها في أفضل الطرق لاغتصاب مدنهم وقراهم ، بل ودولهم والتنعم بأعنابهم وزيتونهم ونخيلهم . فأصبحوا سماسرة للغازين ويبقى المواطن العربي الواعي والمدرك لحتمية التاريخ ، المؤمن بالله وقدرة هذه الأمة على إحداث الزلزال ، بل سلسلة الزلازل ، يذكر الشعوب بلواء الإسكندرونه ، وسبتة ، وفلسطين ، والعراق ……… ويحرضهم على التحدي .
q الأفكار:
جاءت أفكار الكاتب واضحة ، مترابطة ، منتمية ، ومتنامية ، تجمعها عاطفة حزينة ومتفائلة ، مؤمنة بقدرات شعبها على أحداث التغيير المرتقب . يبدأ الشاعر نصه مقترباً من مدينة سبتة ، التي تبدأ في الظهور ، ومن الطبيعي أن تظهر رباها أولاً ، و( لاحت رباها الخضر ) وهي رغم خضرتها حزينة ، تائهة في حصارها ( شاحبة الرؤى خلف الحدود ) ، ويصف حالها ( حسناء ترفل في السلاسل والغلائل والقيود ) غلائل الاحتلال وقيوده ، مذكراً بأطماع الطامعين وصمودها ( قاومت كر الزمان ) بل وهزيمتهم واستمرار عزتها وبقائها ( كأنها بنت الخلود ) و ( أبت روابيها الشوامخ أن تطأطئ للسجود ) ، ومن موقفها الشامخ رأت الزحف القادم لتحريرها ( وقفت تراقب من بعيد زحف فتيتها الأسود ) .
ثم ينتقل بنا ليرى بعين خياله حال سبتة اليوم يقول : ( أبصرتها في الحزن غارقة وفي أسر القيود) ورأى حكامها اليوم ( سادة بالأمس كانوا كالعبيد ) ، وما يتمتعون به ( يتفيئون ظلالها في نضرة العيش الرغيد ) ويقارن بينهم وبين أهلها الأصليين ( بيوتهم شبه اللحود ، بل رآهم ( غرباء ) في موطنهم والأكثر : تحمل عيونهم الذل والعبودية فقد تحولوا من سادة إلى عبيد ( في نظراتهم معنى السيادة والمسود ) .
وفي المقطع الثالث يحادث سبتة ( يا سبتتي ! ) مشعراً إياها بمكانتها ( ما أنت إلا درة في عقد مغربي العتيد ) ولذا كان من الطبيعي أن تكون مطمع الطامعين فيسرقونها ( سرقتك في وضح النهار يد تطالب بالشهود ) تبحث بمن يعترف بأنها أرض إسبانية لا عربية ظانين أن ( ابتلاعك لقمة ستساغ يوماً بالجحود) فما عليهم إلا الانتظار ، لكنه يطمئنها ( رغم عجرفة الحسود ) ، ( ستعود جوهرتي التي سرقت إلى العقد ) إلى باقي المدن والأراضي المغربية ، وبإرادتنا وقوتنا وعزمنا سـ ( يذوب إصرار الغزاة ) كما تذيب الشمس الجليد ، و سيقف معه الأحرار في كل الدنيا وسيرددون معه ( أحلى قصيد ) ، وسـ ( يرفرف العلم المخضب بدمائنا في سمائك من جديد ويؤكد قوله بالقسم ( قسماً سيجمعنا الزمان ونلتقي ) .
q الأسلوب وطريقة العرض :
اعتمد الكاتب في عرض أفكاره وعواطفه ، على دلالة الألفاظ والصور التعبيرية ، أكثر من اعتماده على جزالة المفردات ، أو تنوع الأساليب .
بدأ الشعر نصه بالتحدث عن سبتة ( لاحت رباها الخضر شاحبة الرؤى خلف الحدود ) ، وندرك أنه ليس ابنا لسبتة وإن كان ابنا للمغرب فسبتة ليست فقط للسبتيين ، بل لكل مغربي ولكل عربي ، فهو يأتيها وينظر إليها من خارجها ( لاحت رباها الخضر ) ومن الطبيعي أن تظهر رباها العالية قبل مبانيها وشوارعها وساكنيها ، وفي ( رباها الخضر ) مؤشران : ( جغرافي ) كونها تقع على الروابي ، و ( زراعي ) فهي خصبة وربما كان ذلك أحد الأسباب التي أدت إلى طمع الغازين في احتلالها ، ويرى تأثير الاحتلال عليها ، فهي ( شاحبة الرؤى ) لكونها ( خلف الحدود ) والشحوب تغير في اللون أو الجسم فهي ممتقعة اللون مهزولة الجسد ، و ( الرؤى ) جمع لـ ( رؤية ) سواء كانت بصرية أو عقلية كما أنها تصلح جمعاً لـ ( رؤيا ) وهي ما يراه النائم في منامه ( الحلم ) . وهي هنا جمع ( رؤية ) البصرية ، فقد رأى ( رباها الخضر شاحبة الرؤى ) وجاءت ( الرؤى ) جمعاً لتفيد مختلف أجزائها ، فأينما نظرت رأيت شحوباً ، وقد يرى البعض أنها جمع لـ ( رؤية ) العقلية ، فهي مهزولة التطلعات ، ضعيفة الآمال ، بسبب واقعها ، وطول فترة أسرها ، وهي رؤية ضعيفة ينفيها البيت الخامس ، كما سنرى .
ويكمل ( حسناء ترفل في السلاسل والغلائل والقيود ) و ( حسناء ) خبر لمبتدأ محذوف ، وقد يكون الشاعر قد وصف سبتة بـ ( حسناء ) قبل احتلالها ، فهي الآن شاحبة ، ويجوز أن يمتد الوصف إلى واقعها الحالي ، فهي رغم احتلالها لا زالت حسناء ،و( ترفل ) تعني تجر ذيلها تبختراً ، ونحن لسنا مع استخدام الشاعر لكلمة ( ترفل ) فواقعها يتناقض مع تبختراً ، والسلاسل والغلائل والقيود ليست مما يفتخر أو يتبختر المرء بارتدائه ، بل إن هذا الارتداء جاء قهراً وذلاً ، وإذا كنا نتفق واستخدام الشاعر لـ ( السلاسل ) و ( القيود ) فإننا نعتقد أن استخدامه لـ ( الغلائل ) والتي تعني الدروع أو ما يلبس تحتها كبطانة ، للحماية من أسلحة العدو ، والتي تشير إلى الاستعداد للحرب ، لا تتفق و ( السلاسل و القيود ) ، واستخدم صيغة الجمع ليفيد كثرة المعاناة ، وصعوبة التخلص منها ، ويكمل ( قد قاومت كر الزمان كأنها بنت الخلود ) و ( قاومت ) تشير إلى عدم الاستسلام لكنها لا تعني الانتصار ، فهي تصدت ولم تستسلم لمصاعب القدر ومصائبه ، وإن أخضعت قهراً ، ويشبهها بـ ( بنت الخلود في بقائها رغم النكبات ، هذا والمصدر ( كر ) يفيد الحدوث والرجوع أي يحمل معنى التكرار ، فهي ليست الكرة الأولى ، وهي ( بنت الخلود ) في صمودها ، لا في انتصاراتها ، ويكمل : ( وأبت روابيها الشوامخ أن تطأطئ للسجود ) و ( أبت ) تعني رفضت ، مما يشير إلى تعرضها لضغط وقهر ترفضهما ، واختار ( روابيها الشوامخ ) والروابي الأماكن المرتفعة مكاناً أو مكانة ورفعة ، و( الشوامخ ) نعت للروابي يفيد نعت كل الروابي بالشموخ ، وليس تصنيفاً للروابي إلى شامخة وغير شامخة .
ونحن نرى أن اختيار الشاعر ( الروابي الشامخة ) وربطها بالإباء ، قد يقود البعض إلى الظن أن ما دونها رفعة قد خضع وطأطأ ، لذا نرى استبدال ( الأراضي ) بـ ( الروابي ) فالشموخ غير قاصر على الروابي . ووفق الكاتب في استخدام ( تطأطئ ) لا ( تخفض ) إذ تحمل الأولى بالإضافة إلى الخفض معاني الخجل أو الذل والانكسار ، والسجود تحمل معاني الانحناء تذللاً ، وهي صفة مذمومة إذا لم تكن للخالق ، وفي رفض الروابي الطأطأة إشارة إلى صلابتها وعزتها وكبريائها ، بل وثقتها بشعبها وقدرته ، يقول الشاعر : ( وقفت تراقب من بعيد زحف فتيتها الأسود ) و ( وقفت ) هنا بمعنى ( أخذت ) ووفق الشاعر في اختيار كلمة ( تراقب ) التي تفيد منى المشاهدة والتأمل والمتابعة وبدء الزحف والتي تفضل كلمة ( تترقب ) والتي تفيد معنى الانتظار والارتقاب والتوقع ، أي لا تفيد بدء الزحف ، وتفضل ( ترقب ) التي تفيد معنى الانتظار والرصد . فهي ترى الزحف القادم وتراقب حركته ويقول الشاعر ( وقفت تراقب من بعيد زحف فتيتها ) ، وفي ( من بعيد ) مؤشر على أن التحرير ليس قريباً ، وكنا نفضل أن يحذفها الشاعر ( وقفت تراقب زحف فتيتها ) ، لأن ( من بعيد ) تتناقض وقوله ( فتيتها الأسود ) ، فالفتية تملأهم القوة والشجاعة والإقدام بل والاندفاع ، وهي معاني يؤكدها النعت ( الأسود ) .
وينتقل بنا الشاعر ليحدثنا عن تأثره بمنظرها مقارناً حالها اليوم بحـالها سابقاً فيقول : ( لاحت فكفكفت الدموع ) وكفكفة الدموع إما استبشاراً بمرآها وإما حرصاً على مشاعرها وإبداء تماسكه أمامها ، والدموع هنا دموع حزن وهم . و ( تاه عقلي في شرود ) و ( تاه ) تفيد الحيرة ، وعدم القدرة على التركيز أو على التفكير المنطقي السليم ، وجاءت ( في شرود ) لتلائم ( التيه ) بل وتضيف إليها معنى الهروب أو الابتعاد ، وكأنه غير قادر على تعرف سبب ما أصابها ويكمل (أبصرتها في الحزن غارقة وفي أسر القيود ) و ( أبصرتها ) هنا عقلية ، والتصوير ( في الحزن غارقة ) لبيان شدة الحزن ، و( غارقة ) تفضل ( محاطة ) ، لأن في الغرق إحاطة من كل ناحية ، وفيه هلاك ، وهـي غارقة أيضاً ( في أسر القيود ) بل لعل ( في أسر القيود ) السبب في غرقها في الحزن ، ويكمل ( ورأيت فيها سادة بالأمس كانوا كالعبيد ) والرؤية هنا عقلية أيضاً ، و ( فيها ) ظرفية تحدد مكان الرؤية كما أن ( بالأمس ) تحدد زمانها ، وفي العبارة زمان آخر محذوف ( رأيت اليوم فيها ……………. ) .
ويقابل الشاعر بين ( سادة اليوم ) و( عبيد الأمس ) ليبرز حجم التغيير الذي أصاب هذه الفئة ، وكأنه يعاتب أهل سبتة وحكامها الذين تهاونوا في حقها وحقهم ، فتحول عبيدها أو من يشبهون العبيد إلى سادة ، وفي العبارة إشارة إلى أن سادة الأمس أصبحوا كالعبيد ، لكنه تأدباً أو عزة وكبرياء يرفض البوح بها بل ويرفضها ، وفي ( كالعبيد ) إشارة إلى تدني المرتبة والمكانة والسيادة ، ولكنه ينفي عنهم صفة العبودية رآهم الشاعر ( يتفيؤون ظلالها في نضرة العيش الرغيد ) ، و (يتفيؤون ) يجلسون في الفيء دليلاً على الراحة والأمن والتمتع ، ويختلف معنى الفيء عن معنى الظل ، فالفيء ما كان شمساً فنسخ ، على عكس الظل ، فالظل في الصباح والفيء ما بعد الظهر ……. والظل يتقلص من شروق الشمس حتى توسطها السماء والفيء يتطاول كلما سارت الشمس إلى المغيب ، و ( نضرة العيش ) ، نعمته وحسنه ونعت ( العيش) بـ ( الرغيد ) الطيب والواسع فهم يعيشون في هناء وسعادة يتمتعون بخيرات البلاد ، ويقابل هذه الصورة بصورة سكان سبتة الأصليين ( ورأيت إخوتنا هناك ) .
ونعتقد أن الشاعر لم يوفق في استخدام ( إخوتنا ) و ( هناك ) وكنا نفضل استخدام ( أهلنا ) بدلاً من ( إخوتنا ) ، فالأخوة قد تطلق على الذين تربطهم علاقات الصحبة والصداقة والتآلف ( إنما المؤمنون إخوة ) ، بينما الأهل تطلق على من يجمعهم دم واحد ، ونرى حذف ( هناك ) التي تشير إلى البعد المكاني المادي أو المعنوي . ويتحدث عن حالهم ( بيوتهم شبه اللحود ) و ( البيوت ) تختلف في معناها عن ( المساكن ) وقد اختارها الشاعر ليشير أنها أماكن للمبيت ، ذلك لأنها تفتقد الأمن والسكينة والهدوء والراحة ، فهي تشبه اللحود القبور في صمتها وضيقها ، وعتمتها ، ووحشتها ، وغياب الحياة عنها ، والمقابلة بين حال المحتلين وحال أهل البلاد الأصليين ، إشارة إلى ما يلحقه كل الاحتلال مهما حاول تجميل ذاته من بؤس وذلة وانكسار لأهل البلاد ، والأكثر من ذلك يكمل الشعر : ( غرباء ) فهم غرباء في وطنهم ، وهو شعور محبط وقاتل ، شعور عدم الانتماء لهذا الواقع ، فهم غير قادرين على التكيف معه ، ويكمل ( في نظراتهم معنى السيادة والمسود ) ، نظرة يملؤها الحزن والضعف والكره ، وكان الطبيعي أن يقارن الشاعر بين ( السيد والمسود ) ، لكنه عدل عن ذلك لضرورة الوزن .
وينتقل بنا الشاعر إلى آمال الشاعر وطموحاته ، يقول : ( يا سبتتي ) والنداء هنا والإضافة إلى ياء المتكلم للتحبيب والانتماء ( رغم الأنوف ورغم عجرفة الحسود ) ، و( رغم الأنوف ) كناية عن تحقيق تطلعات الشاعر غصباً للعدو وقهراً له ، و ( رغم عجرفة الحسود ) والعجرفة الحديث بتكبر وتعالي ، و ( الحسود ) العدو ، وقد يكون غيره ممن رأى ما تنعم به ، يقول : (ما أنت إلا درة في عقد مغربي العتيد ) و في العبارة قصر بغرض التوكيد ، و ( الدرة ) اللؤلؤة الكبيرة الفريدة والعزيزة والثمينة والجميلة ، في مجموعة من الدر يجمعها عقد المغرب العربي ، وجاء بـ ( درة ) نكرة لينفي تفردها بالصفات المذكورة ، فكل مدن المغرب درر مترابطة ومتجمعة في إطار مغرب عربي واحد ، وأضاف المغرب إلى ياء المتكلم ليفيد التخصيص والانتماء ، ونحن لسنا معه في ذلك ، بل في إضافته إلى ( نا ) المتحدثين ( مغربنا ) ليضيف إليه محبة وحرص وإخلاص وانتماء الجميع ، ويرى مؤلفو الكتاب أن معنى ( العتيد ) : الحاضر والمهيأ ، ولكننا نرى أن المعنى ( الجسيم ) ، وهي من معاني العتيد ، والتام الخلق قوة وجمالاً .
ويكمل ( سرقتك في وضح النهار يد تطالب بالشهود ) ، و( سرقتك ) تعني عدم مشروعية العمل ، واتمامه في غفلة من أهله ، وفي ( في وضح النهار ) ما يسئ إلى أهل سبتة ، بل أهل المغرب ، بل الوطن العربي ، فقدم بلغ بهم التغافل والتسيب إلى حد سرقتهم جهراً وفي وضح النهار ، والسارق ( يد تطالب بالشهود ) و( تطالب ) فيها مبالغة في الطلب وتكرار ، و ( يد تطالب بالشهود ) قد تعني الاستهانة بالرأي العام العربي والعالمي وتريد من الجميع رؤية ما تفعله ، وربما ينسجم هذا مع ( في وضح النهار ) وقد تعني أنها تطالب بأن يشهد الجميع بأن سبتة أرض أوربية تعود للمحتل ، أي تضفي على عملها الشريعة ، وهذا أقرب إلى طبيعة عمل المحتل وتفكيره ، و يتلاءم مع إكمال الشاعر : ( ظنوا ابتلاعك لقمة ستساغ يوماً بالجحود ) ، و( ظنوا ) : زعم ينكر الشاعر صدقه ، و ( الابتلاع ) يسبق الهضم والامتصاص والتحول إلى مادة تغذي الجسم ، أو الذوبان في الجسم ، أي التحول إلى جزء من أرض المحتل الشرعية ، و( ستساغ يوماً بالجحود ) يراد بها : سيقر العالم بأن سبتة جزء من إسبانيا بسبب استمرار إنكار أنها محتلة ، وجاءت كلمة ( ستساغ ) ملائمة لـ ( ابتلاعك ) ، ووفق الشاعر في استخدام ( ظنوا ) وتوظيفها لتفيد شكه ، بل رفضه لهذه التوجهات ويقينه من عدم جدواها ، يقول ( ستعود جوهرتي التي سرقت إلى العقد النضيد ) و ( السين ) في ( ستعود ) تفيد التصميم ، ولكنها هنا لا تفيد سرعة الحدوث وإن أفادت حتميته ، وشبه ( سبتة ) بـ ( الجوهرة ) ، وكان قد شبهها بـ ( الدرة ) ويختلف معناهما ، فالدرة اللؤلؤة العظيمة ، والجوهرة الحجارة النفيسة التي تستخدم للتزين بها وهي صخور صلبة تختلف ألوانها وتوجد في الطبيعة على حالها ( متفردة ) والجوهر الأصل من كل شيء ، فستعود جوهرتي التي سرقت ( إلى العقد النضيد ) ، فهي جزء من هذا العقد ( الوطن ) وستعود إلى موقعها وموضعها فيه ، ويكمل ( يذوب إصرار الغزاة بعزمنا ذوب الجليد ) ووفق الشعر في الربط بين ( يذوب ) و ( الجليد ) ، ولكننا نعتقد أن ذوبان الجليد لا يحتاج إلى الكثير من العزم وكنا نفضل أن يستخدم الشاعر ( ينصهر …… انصار الحديد ) فهو الذي يحتاج إلى القوة والعزم لتحقيقه ، و ( إصرار الغزاة ) على إنكار انتماء سبتة إلى المغرب .
ويكمل : ( وتردد الدنيا لعودة سبتتي أحلى قصيد ) ، والتضعيف في ( تردد ) يفيد الإعادة والتكرار ، فهي تعيد النشيد الذي يكرره شعب سبتة ، ويفيد مشاركة العالم الحر سبتة وشعبها في فرحتها بالعودة إلى الوطن الأم ، و ( يرفرف العلم المخضب في سمائك من جديد ) وفي ( المخضب ) إشارة إلى التضحية التي دفعها ويدفعها الشعب لعودة الأرض المحتلة إلى أهلها وبعد ( المخضب ) كلام محذوف تقديره ( بالدم ) ، ويكمل ( قسماً سيجمعنا الزمان ونلتقي في يوم عيد ) و ( قسماً ) منصوبة على المصدرية ، ، وتفيد توكيد حدوث ما بعدها ( سيجمعنا الزمان ) ، والعبارة لا توحي بقرب حدوث اللقاء أو قرب العيد .
هذا ورغم أهمية الموضوع ، وما يشدنا إلى التفاعل معه ، إلا أن بعض التعابير والتراكيب اللغوية لا توحي بشدة العاطفة وصدقها عند الشاعر ، كما يشير النص إلا تقاعس المغرب بل والوطن العربي عن العمل الجاد لتحرير سبتة ، وغيرها من المدن والمقاطعات بل والدول المحتلة والمغتصبة .


أسئلة تتناول مهارات التفكير العليا لنص ( سبتة )
1- لاحت رباها الخضر شاحبة الرؤى خلف الحدود
حسناء ترفل فــي السلاسل والغلائل والقيود !

q عبر عن معنى البيتين السابقين بلغتك الخاصة .
q ( لاحت رباها ) ، ( ظهرت رباها ) . هل تجد فرقاً في المعنى بين التعبيرين ؟ وضح قولك .
q ما دلالة ( الخضر ) في ( لاحت رباها الخضر ) ؟
q هل تجد تناقضاً بين ( الخضر ) و ( شاحبة ) ؟ وضح قولك .
q في رأيك ما سبب كون الربى شاحبة الرؤى ؟
q هل تجد قيمة لـ ( خلف الحدود ) في موقعها ؟ وضح رأيك .
q ( الرؤى ) جمع لـ ( الرؤية ) و ( الرؤيا ) . فما مفردها في البيت الأول ؟ وضح قولك .
q ما إعراب ( حسناء ) في ( حسناء ترفل …… ) ؟
q ( حسناء ) ممنوعة من الصرف . ما دليلك على ذلك ؟
q ( ترفل ) تعني تجر ذيلها تبختراً . فهل وفق الشاعر في استخدامها في موقعها ؟ بين رأيك .
q ما قيمة مجيء ( السلاسل ، الغلائل ، القيود ) بصيغة الجمع ؟
q ما الفرق في المعنى بين ( السلاسل والغلائل ) ؟
q اجعل ( السلاسل ) و( الغلائل ) مجرورة بالفتحة مغيراً ما يلزم .
q صف سبتة على ضوء فهمك للبيتين السابقين .

2 -قد قاومت كر الزمان كأنها بنت الخلود !
وأبت روابيها الشوامخ أن تطأطئ للسجود !

وقفت تراقب من بعيد زحف فتيتها الأسود !
q تعرضت سبتة للعديد من الأزمات . هات من الأبيات ما يدلل على ذلك .
q لماذا رأى الشاعر توكيد كلامه في البيت الأول ؟
q ( قد قاومت كر الزمان ) ، ( قد ردت كر الزمان ) . هل تجد فرقاً في المعنى بين التعبيرين ؟ وضح قولك .
q بين الجمال في ( قد قاومت كر الزمان ).
q ما قصد الكاتب من تشبيهها بـ ( بنت الخلود ) ؟
q هل تجد فرقاً في الدلالة بين ( بنت الخلود ) و ( بنت الوجود ) ؟ وضح رأيك .
q أعد كتابة معنى البيت الأول بلغتك الخاصة .
q ما علاقة البيت الثاني بالبيت الأول ؟
q وفق الشاعر في نعت ( روابيها ) بـ ( الشوامخ ) . بين ذلك .
q استبدل بـ ( أن تطأطئ ) كلمة واحدة تؤدي معناها .
q البيت الثاني يشير إلى ………. ( العزة الكرامة القوة كل ما سبق )
q ما دلالة ( السجود ) في ( أن تطأطئ للسجود ) ؟
q ( أن تطأطئ ) ، ( أن تنحني ) . لماذا فضل الشاعر التعبير الأول ؟
q لماذا اختار الشاعر ( روابيها الشوامخ ) ليربطها بـ ( الإباء ) ؟
q في رأيك ما موقف ( سهولها ) من الطأطأة و السجود ؟
q ما المعنى الذي أراد الشاعر الإيحاء به باستخدامه كلمة ( وقفت ) ؟
q أدخل ( وقفت ) في جملة من تعبيرك لتحمل معنى يغاير المعنى الوارد في البيت الثالث .
q ( وقفت تراقب زحف فتيتها ) ، (وقفت ترقب زحف فتيتها ) . أي التعبيرين تفضل ؟ ولماذا ؟
q ما دلالة ( من بعيد ) في البيت الثالث ؟
q اختلف زملاؤك في مدى توفيق الكاتب في استخدام كلمة ( زحف ) فمنهم من رأى أنه وفق ومنهم من اعترض على ذلك . بين وجهة نظر كل فريق .

3 -لاحت فكفكفت الدموع وتاه عقلي في شرود !
أبصرتها في الحزن غارقة وفي أسر القيود !
ورأيت فيها سادة بالأمـس كانـوا كالعبيد !

يتفيؤون ظلالها فـي نضرة العيش الرغيد !
q صف حال سبتة كما رآها الشاعر .
q بين ما حدث من تغير في حال سادتها اليوم .
q لماذا كفكف الشاعر دموعه عندما لاحت سبتة ؟
q علام كان يبكي الشاعر قبل لوحها ؟
q ما علاقة ( كفكفت الدموع ) بـ ( لاحت ) ؟
q صف حال الشاعر بعد شرود عقله .
q هل تعتقد أن شرود عقله من سبتة وحالها سيخفف من دموعه ؟ وضح قولك ؟
q بين جمال التعبير في ( تاه عقلي في شرود ) .
q متى في رأيك يتيه العقل ؟
q ما قيمة ( في سرور ) بعد ( تاه عقلي ) ؟
q ( أبصرتها في الحزن غارقة ) ، ( رأيتها في الحزن غارقة ) . هل تجد فرقاً في المعنى بين ( أبصر ) و ( رأى ) ؟ وضح قولك .
q لو كنت الشاعر فأي التعبيرين السابقين تستخدم ؟ ولماذا ؟
q بم تبرر استخدام الشاعر ( أبصرت ) لا ( رأيت ) ؟
q بين جمال التعبير اللغوي ( أبصرتها في الحزن غارقة ) .
q ما دلالة ( غارقة) في ( أبصرتها في الحزن غارقة ) ؟
q وفق الكاتب في ربط ( الأسر ) بـ ( القيود ) . بين ذلك .
q ما علاقة ( وفي أسر القيود ) بـ ( في الحزن غارقة ) ؟
q بين الجمال في ( في أسر القيود ) .
q ( ورأيت فيها سادة بالأمـس كانـوا كالعبيد ! )
- الرؤية قد تكون بصرية وقد تكون عقلية ، فإلى أيهما تنتمي ( رأيت ) في البيت السابق ؟ وضح قولك .
- من السادة الذين كانوا بالأمس كالعبيد ؟
- في رأيك ما الذي جعل عبيد الأمس سادة اليوم ؟
- وضح التشبيه في (سادة بالأمـس كانـوا كالعبيد ).
- هل أضاف تقديم ( بالأمس ) فائدة لمعنى الجملة ؟ وضح قولك .
- ( بالأمس كانوا كالعبيد ) ، ( بالأمس كانوا عبيداً ) . لماذا فضل الشاعر التعبير الأول ؟
- ما دلالة ( كالعبيد ) في موقعها ؟
q ( يتفيؤون ظلالها فـي نضرة العيش الرغيد )
- ماذا قصد الشاعر بقوله (يتفيؤون ظلالها ) ؟
- أعرب (يتفيؤون ) إعراباً كاملاً .
- ابحث عن الفرق في المعنى بين ( الفيء ) و ( الظل ) .
- في البيت السابق ما يشير إلى أحد أسباب احتلال سبتة . بين ذلك .
- صف حال ( سادتها اليوم ) كما يظهرها البيت السابق .

4-ورأيت إخوتنا هنـاك ، بيوتهم شبه اللحود !
غرباء ! في نظراتهم معنى السيادة والمسود !
q قارن بين حال أهل سبتة وحال محتليها .
q لماذا استخدم الشاعر ظرف المكان ( هناك ) في ( رأيت إخوتنا هناك ) ؟
q ( رأيت إخوتنا ) ، ( رأيت إخوتي ) . ما تأثير استخدام ضمير ( نا ) على السامع ؟
q جملة ( بيوتهم شبه اللحود ) جملة ……… ( نعتية حالية خبرية ) .
q فيم تشبه بيوتهم اللحود ؟
q وضع الكاتب علامة التأثر ( ! ) بعد ( غرباء ) . فلماذا ؟
q ما قيمة تقديم شبه الجملة ( في نظراتهم ) ؟
q أعرب ( غرباء ) .
q رأى البعض أن ( غرباء ) تعود على أهل سبتة ورأى آخرون أنها تشير إلى المحتلين . فما رأيك أنت ؟
q بين كيف تحمل ( نظراتهم معنى السيادة والمسود ) .
q لماذا استخدم الشاعر المصدر ( السيادة ) ولم يستخدم اسم الفاعل ( السائد ) أو الصفة المشبهة ( السيد )؟
q ما نوع ( المسود ) من المشتقات ؟
q صف نظراتهم مستنداً إلى قول الشاعر ( تحمل نظراتهم معنى السيد والمسود ) .
q ضع فكرة رئيسة للبيتين السابقين .

5-يا سبتتي ! رغم الأنوف ورغم عجرفة الحسود
مـــا أنت إلا درة فـي عقد مغربي العتيد
سرقتك في وضح النهار يـد تطالب بالشهود
ظنوا ابتلاعك لقمة ستساغ يومــا بالجحود
q ما الغرض من النداء (يا سبتتي ) ؟
q ما قيمة إضافة ( سبتة ) إلى ضمير المتكلم ؟
q ما دلالة ( الأنوف ) في ( رغم الأنوف ) ؟
q ما قيمة ذكر ( أنوف ) جمعاً ؟
q ( رغم عجرفة الحسود ) . ما دلالة ( عجرفة ) في العبارة السابقة ؟
q ( رغم عجرفة الحسود ) ، ( رغم عجرفة الطامع ) . أي التعبيرين تفضل ؟ ولماذا ؟
q في رأيك متى ( يتعجرف ) الحسود ؟
q هل تجد فرقاً في الدلالة بين ( حاسد ) و ( حسود ) ؟ بين رأيك .
q ( ما أنت إلا درة ) . ما المعنى الذي أراد الشاعر قصر سبتة عليه ؟
q (ما أنت إلا درة ) ، (ما أنت إلا الدرة ) . أي التعبيرين السابقين تفضل ؟ ولماذا ؟
q بين جمال التعبير في (ما أنت إلا درة في عقد مغربي العتيد ).
q ما قيمة نعت ( مغربي ) بـ ( العتيد ) ؟
q من معاني ( العتيد ) الحاضر و المهيأ . فأي المعنيين قصد الشاعر بقوله السابق ؟ بين قولك .
q ما دلالة ( سرقتك ) ، ( في وضح النهار ) ؟
q بم تصف الشعب المغربي الذي سرق في وضح النهار ؟
q ما الذي يجعل المحتل يجترئ على السرقة في وضح النهار ؟
q هل تتلاءم (سرقتك في وضح النهار ) مع كلمة ( عجرفة ) ؟ وضح قولك .
q ماذا أضافت كلمة ( وضح ) إلى المعنى الذي أراده الشاعر ؟
q ماذا قصد الشاعر بقوله ( تطالب بالشهود ) ؟
q لماذا يحتاج إلى شهود ؟
q ما دلالة ( ظنوا ) في ( ظنوا ابتلاعك لقمة ………. ) ؟
q ( ظنوا ابتلاعك ) ، ( ظنوا اغتصابك ) . هل تجد فرقاً في المعنى بين التعبيرين ؟ وضح قولك .
q بين جمال التعبير في ( ظنوا ابتلاعك لقمة ).
q المعتدي يدرك عدم تقبل العالم لفعلته . دلل على ذلك .
q هل يتلاءم وجود ( السين ) في ( ستساغ ) مع ( يوماً ) وضح قولك .
q وفق الكاتب في الجمع بين ( ابتلاع ) و( لقمة ) و ( ستساغ ) . بين ذلك .
q ( ستساغ يوماً بالجحود ) تعني ( ستساغ يوماً بجحود …………………. ) أكمل بالمناسب .
q صف المحتل على ضوء فهمك لمضمون الأبيات السابقة .
q لخص الأبيات السابقة في سطر ونصف .

6-ستعود جوهرتي التي سرقت إلى العقد النضيد
ويذوب إصـــرار الغزاة بعزمنا ذوب الجليد
وتردد الدنيــــا لعودة سبتتي أحلى قصيد
ويرفرف العلم المخضب في سمائك من جديد

قسماً سيجمعنا الزمان ونلتقي في يوم عيد !
q ما قيمة ( السين ) في ( ستعود جوهرتي ) ؟
q ما قيمة إضافة ( جوهرة ) إلى ياء المتكلم ؟
q ( ستعود جوهرتي ) ، ( ستعود جوهرتنا ) . لو كنت الشاعر فأي التعبيرين السابقين تفضل ؟ ولماذا ؟
q ( جوهرتي التي سرقت ) ، ( جوهرتي التي اغتصبت ) . أي التعبيرين السابقين أكثر دقة في إبراز المعنى المراد ؟ ولماذا ؟
q أدخل كلا من ( العقد ) و ( العقد ) في جملتين من تعبيرك لتظهر ما بينهما من فروق في المعنى .
q ما قيمة نعت (العقد ) بـ ( النضيد ) ؟
q تحدث عن تأثير عودة ( سبتة ) إلى ( العقد النضيد ) ؟
q وصف الشاعر سبتة بـ ( درة ) و بـ ( جوهرة ) فهل تجد فرقاً في المعنى بينهما ؟ وضح قولك .
q ما علاقة ( بعزمنا ) بـ ( ستعود جوهرتي التي سرقت …….. ) ؟
q بين جمال التعبير في ( يذوب إصرار الغزاة ) .
q ابحث عن العوامل التي تساعد على ( ذوبان إصرار الغزاة ) .
q تراجع المعتدي لن يكون سهلاً . وضح ذلك .
q ( إصرار الغزاة على ………………………………. ) أكمل بالمناسب .
q ابحث عن الفرق بين ( العزم ) و ( الحزم ) .
q ( ويذوب إصرار الغزاة بعزمنا ذوب الجليد ) ، ( ويذوب إصرار الغزاة بعزمنا ذوب الحديد ) . لو كنت الشاعر فأي التعبيرين تستخدم ؟ ولماذا ؟
q ما موقف العالم من عودة سبتة إلى أهلها ؟ علام يدل ذلك ؟
q ابحث عن وسائل أخرى للتعبير عن الفرحة ( غير أحلى قصيد )
q ( ويرفرف العلم المخضب بـ …………. ) أكمل بالمناسب .
q هل تجد علاقة بين لون علم المغرب ، وطريقة استرداد سبتة ؟ وضح قولك .
q لم في رأيك لم يحدد الشاعر أسلوب استرداد سبتة ؟
q ما قيمة وصف ( العلم ) بـ ( المخضب ) ؟
q ما دلالة ( يرفرف العلم ) ، ( في سمائك ) ، ( من جديد ) ؟
q جاءت ( قسماً ) منصوبة ، فما سبب نصبها ؟
q ما الحلم الذي يعيش له الشاعر ويبرز في البيت الأخير ؟
q كيف يتحقق حلم الشاعر ؟

7-تحدث عن عاطفة الشاعر معززاً حديثك بالكلمات التي تشير إلى ذلك .
8-لخص النص في خمسة أسطر .
جمعة أبوعودة متصل الآن   رد مع اقتباس
قديم 04-26-2011, 01:18 PM  
افتراضي
#2085
 
الصورة الرمزية أحمد يحيى فارس
أحمد يحيى فارس
(+ قلم بدأ بقوة +)
الانتساب: 27 - 7 - 2009
الإقامة: مشروع بيت لاهيا
العمر: 28
المشاركات: 91
معدل تقييم المستوى: 9
أحمد يحيى فارس has a spectacular aura about
السلام عليكم
يا أستاذ جمعة ممكن تساعدني في السؤال
ينقسم الشعر من حيث قالب المضمون والوظيفة الي أربعة أقسام . اذكرها مع التوضيح
وبارك الله فيك
أحمد يحيى فارس غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
-الفصل, ..., ................., 2011, 2012, 2012-, 2012\2013, 2012_2013, 2013, لمادة, للثامن, للتاسع, آلثـــآني, لمدمني, لمسآت, للصف, للصـف, ملعب, آلفصــل, للضرورة, ممكن, لادن, لاعراب, مذاكرتي, محمد, مجمع, محتوى, لديه, محدود, مدرسية, محوسبة, مراجعة, أريد, أرجوا, مسااعدة, أساتذتي, مسابقة, مساعدة, مساعدتكم, مساعده, مستعجل, لعمل, معلّقة, لعام, أعرف, مناقشة, موضوع, لطلبة, مطلوب, مقدما, المادة, المبحث, الأحاديث, المحذوفة, المحترم, المدسين, المسااعدة......, المساعدة, الأستاذ, الأسئلة, المعلم, اللغة, اللغوية, اللـغة, المواد, المنهاج, المطالعة, المطوب, الامتحان, الاجابة, الاستاذ, الاعراب, الاول, التاليتان, الثامن, التاسع, الثاني, امتحان, امتحانات, التدربيية, التدريبة, التدريبية, الخامس, الخاطئة, الحبيب, الخيال, الجديد, الدخول, الدروس, الخصم, الخصائص, اليوم, الرجاء, السلام, السآبع, السابع, الشاي, الصف, الســآبع, السؤال, السكر, الظلام, العلوم, العبارات, العربي, العربية, العربية\, العربيــة, الفراقية, الفصل, النماذج, النمائية, النحو, النوم, النور, الوكالة, الضروري, القدس, القصيدة, الكلمتان, الكرام, الكرام., ابوعودة, اداة, ايباد, اختبار, ايها, اريد, ارجو, ارجووووووووو, ارجوكم, استاذ, اصعب, اسئلة, اسئله, اعراب, اعراب(, اوراق, ذذذ_ذذذذ_ذذذ-ححح, تلبية, بليييييييز, باللغة, بالصف, ثامن, تاسع, تتفضلوا, تحميل, تحضير, تعبير, تعبير:, بغداد, حلبي, دليل, جميلة, جميع, يلعب, يتعلق, يحلل, جداً, يجرى, يررجى, درويش, دروس, دفتر, حكومة, رباعيات, رجاء..رجاء, رجاءا, رساله, سمحتم, سمحتو, سمحتوا, ساااعدووووووووووووووني, سابع, ساعدوني, شيخنا, صديق, زغير, شعري, سؤال, صورة, عليكم, عاجل, عربي, عربية, عنترة, عودة, إمتحآن, إذاعة, وأخواتهاا, ولكل, والسابع, والنصوص, والقدس, وثامن, نسخة, نصوص, وكلمة, وكالة, ضرررررررررررررررررررروووووووورررررريييييييييي, ضروري, ضرورية, ضروررررررررري, ضروووووووي, ضرووووووووري, ؟؟؟؟, طآلب, طلبي, طـلب//, قلباه, قديم, قصيدة, كلمة, كتاب, كتابة, كتــآب, كيفيت, كراسة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 2 ( الأعضاء 0 والزوار 2)

 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

اذكر الله ...


الساعة الآن 11:22 AM بتوقيت القدس