مشاهدة نتائج الإستطلاع: شوو أصعب امتحان قدمتوو؟
اللغة العربية 172 31.27%
اللغة الانجليزية 112 20.36%
المواد الاجتماعية 41 7.45%
الرياضيات 156 28.36%
العلوم العـآمـــة 69 12.55%
المصوتون: 550. هذا الإستطلاع مغلق

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-21-2011, 05:10 PM  
Arrow
#1831
 
الصورة الرمزية ايناس البورنو
ايناس البورنو
(+ قلم جديد +)
الانتساب: 22 - 9 - 2010
المشاركات: 6
معدل تقييم المستوى: 0
ايناس البورنو has a spectacular aura about
ممكن سوال لو سمحت انا بدى مين كاتب درس الغريب فى اللغة العربية للصف السابع
ايناس البورنو غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 02-21-2011, 05:48 PM  
افتراضي
#1832
 
الصورة الرمزية جــمــانــة
جــمــانــة
(+ قلم بدأ بقوة +)
الانتساب: 7 - 11 - 2010
العمر: 20
المشاركات: 58
معدل تقييم المستوى: 7
جــمــانــة has a spectacular aura about
ممكن موضوع تعبير عن العدل لو سمحتوا بسرعة
جــمــانــة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 02-21-2011, 06:49 PM  
Arrow للصف التاسع ضروري
#1833
 
الصورة الرمزية رغودة الطيوبة
رغودة الطيوبة
(+ قلم دائم التألق +)
الانتساب: 22 - 12 - 2010
الإقامة: الشـــــ الصـــامــد ـــمــــــال
العمر: 23
المشاركات: 765
معدل تقييم المستوى: 7
رغودة الطيوبة has a spectacular aura about
مرحباااا يا جماعة
انا اختي في صف تاسع بدها بحث عن الفنون الجميلة ويا ريت في اسرع وقت ممكن
رغودة الطيوبة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 02-22-2011, 12:00 AM  
افتراضي
#1834
 
الصورة الرمزية yaserali
yaserali
(+ قلم بدأ بقوة +)
الانتساب: 11 - 9 - 2009
المشاركات: 98
معدل تقييم المستوى: 8
yaserali has a spectacular aura about
استاذ نا الرابط لايعمل ولك كل الشكر
yaserali غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 02-22-2011, 08:56 AM  
افتراضي
#1835
 
الصورة الرمزية ملكة التفائل
ملكة التفائل
(+ قلم جديد +)
الانتساب: 14 - 2 - 2011
المشاركات: 1
معدل تقييم المستوى: 0
ملكة التفائل has a spectacular aura about
اريد تحليل وشرح قصيدة لديني ضرووووووووووي وبارك الله في جهودكم
ملكة التفائل غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 02-22-2011, 10:39 AM  
افتراضي ممكن خطة منهاجح اللغة العربية 2010/2011 للصف التامن
#1836
 
الصورة الرمزية أسيرة الشوق
أسيرة الشوق
(+ قلم دائم التألق +)
الانتساب: 10 - 8 - 2009
المشاركات: 591
معدل تقييم المستوى: 8
أسيرة الشوق has a spectacular aura about
السلام عليكم
انا محتاجة الخطة الدراسية للصف التامن 2010/2011 ضروري وعايزة مساعدتكم
تحياتـــي
أسيرة الشوق غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 02-22-2011, 06:19 PM  
افتراضي
#1837
 
الصورة الرمزية جــمــانــة
جــمــانــة
(+ قلم بدأ بقوة +)
الانتساب: 7 - 11 - 2010
العمر: 20
المشاركات: 58
معدل تقييم المستوى: 7
جــمــانــة has a spectacular aura about
ممكن موضوع عن العدل لو سمحتوا يا اساتذة العربى ضروررررررى
جــمــانــة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 02-22-2011, 06:52 PM  
افتراضي
#1838
 
الصورة الرمزية نور غانم
نور غانم
(+ قلم جديد +)
الانتساب: 18 - 9 - 2010
المشاركات: 11
معدل تقييم المستوى: 0
نور غانم has a spectacular aura about
نور غانم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 02-22-2011, 08:37 PM  
افتراضي
#1839
 
الصورة الرمزية جمعة أبوعودة
جمعة أبوعودة
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 2 - 3 - 2006
الإقامة: خانيونس
العمر: 48
المشاركات: 3,408
معدل تقييم المستوى: 15
جمعة أبوعودة has a spectacular aura about
ممكن موضوع عن العدل لو سمحتوا يا اساتذة العربى ضروررررررى
العدل

إن قيمة العدل من القيم الإنسانية الأساسية التي جاء بها الإسلام، وجعلها من مقومات الحياة الفردية والأسرية والاجتماعية والسياسية.
حتى جعل القرآن إقامة القسط -أي العدل- بين الناس هو هدف الرسالات السماوية كلها. يقول تعالى: "لقد أرسلنا رسلنا بالبينات وأنزلنا معهم الكتاب والميزان ليقوم الناس بالقسط" (الحديد: 25).
وليس ثمة تنويه بقيمة القسط أو العدل أعظم من أن يكون هو المقصود الأول من إرسال الله تعالى رسله، وإنزاله كتبه.
فبالعدل أنزلت الكتب، وبعثت الرسل، وبالعدل قامت السماوات والأرض.
والمراد بالعدل: أن يعطى كل ذي حق حقه، سواء أكان ذو الحق فردًا أم جماعة أم شيئًا من الأشياء، أم معنى من المعاني، بلا طغيان ولا إخسار، فلا يبخس حقه، ولا يجور على حق غيره.
قال تعالى: "والسماء رفعها ووضع الميزان * ألا تطغوا في الميزان * وأقيموا الوزن بالقسط ولا تخسروا الميزان" (الرحمن 7 - 9).
والإسلام يأمر المسلم بالعدل مع النفس: بأن يوازن بين حق نفسه، وحق ربه، وحقوق غيره.
كما قال -عليه الصلاة والسلام- لعبد الله بن عمرو، حين جار على حق نفسه بمداومة صيام النهار وقيام الليل: "إن لبدنك عليك حقًّا، وإن لعينيك عليك حقًّا، وإن لأهلك عليك حقًّا، وإن لزورك عليك حقًّا" (متفق عليه).
ويأمر الإسلام بالعدل مع الأسرة: مع الزوجة، أو الزوجات، مع الأبناء والبنات.
يقول تعالى: "فانكحوا ما طاب لكم من النساء مثنى وثلاث ورباع فإن خفتم ألا تعدلوا فواحدة" (النساء: 3).
ويقول الرسول -صلى الله عليه وسلم-: "اتقوا الله واعدلوا في أولادكم" (متفق عليه عن النعمان بن بشير). وحين أراد بشير بن سعد الأنصاري أن يشهده -عليه الصلاة والسلام- على هبة معينة آثر بها بعض أولاده، وسأله النبي -صلى الله عليه وسلم-: "أكل أولادك أعطيتهم مثل هذا"؟ قال: لا. قال: "أشهد على ذلك غيري، فإني لا أشهد على جور" (رواه مسلم والنسائي وأحمد).
الموضوع الأصلى من هنا: منتديات البارود بحث عن العدل
ويأمر الإسلام بالعدل مع الناس كل الناس: عدل المسلم مع من يحب، وعدل المسلم مع من يكره، لا تدفعه عاطفة الحب إلى المحاباة بالباطل، ولا تمنعه عاطفة الكره من الإنصاف وإعطاء الحق لمن يستحق.
يقول تعالى في العدل مع من نحب: "يا أيها الذين آمنوا كونوا قوامين بالقسط شهداء لله ولو على أنفسكم أو الوالدين والأقربين" (النساء: 135).
ويقول سبحانه في العدل مع من نعادي: "يا أيها الذين آمنوا كونوا قوامين لله شهداء بالقسط ولا يجرمنكم شنآن قوم على ألا تعدلوا اعدلوا هو أقرب للتقوى واتقوا الله" (المائدة: 8).
وكم حفل التاريخ السياسي والقضائي في الإسلام بمواقف رائعة، حكم فيها لغير المسلمين، ضد المسلمين، وللرعية ضد الرعاة.
يأمر الإسلام بالعدل في القول، فلا يخرجه الغضب عن قول الحق، ولا يدخله الرضا في قول الباطل. يقول تعالى: "وإذا قلتم فاعدلوا ولو كان ذا قربى" (الأنعام: 152).
ويأمر بالعدل في الشهادة فلا يشهد إلا بما علم، ولا يزيد ولا ينقص، ولا يحرف، ولا يبدّل. قال تعالى: "وأشهدوا ذوي عدل منكم وأقيموا الشهادة لله" (الطلاق: 2) "كونوا قوّامين لله شهداء بالقسط" (المائدة: 8).
ويأمر الإسلام بالعدل في الحكم. كما قال تعالى: "إن الله يأمركم أن تؤدوا الأمانات إلى أهلها وإذا حكمتم بين الناس أن تحكموا بالعدل" (النساء: 58).
وقد استفاضت الأحاديث في فضل "الإمام العادل" فهو أحد السبعة الذين يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله، وأحد الثلاثة الذين لا ترد لهم دعوة.
وبقدر ما أمر الإسلام بالعدل وحث عليه، حرم الظلم أشد التحريم، وقاومه أشد المقاومة، سواء ظلم النفس أم ظلم الغير، وبخاصة ظلم الأقوياء للضعفاء، وظلم الأغنياء للفقراء، وظلم الحكام للمحكومين. وكلما اشتد ضعف الإنسان كان ظلمه أشد إثمًا.
يقول الرسول صلى الله عليه وسلم لمعاذ: "واتقِ دعوةَ المظلوم، فليس بينها وبين الله حجاب" (متفق عليه من حديث ابن عباس)..
وقال صلى الله عليه وسلم: "دعوة المظلوم يرفعها الله فوق الغمام، ويفتح لها أبواب السماء ويقول الرب: وعزتي لأنصرنك ولو بعد حين" (رواه أحمد والترمذي وحسنه من حديث أبي هريرة)..
ومن أبرز أنواع العدل الذي شدّد فيه الإسلام ما سُمِّي في عصرنا: العدل الاجتماعي. ويراد به: العدل في توزيع الثروة، وإتاحة الفرص المتكافئة لأبناء الأمة الواحدة، وإعطاء العاملين ثمرة أعمالهم وجهودهم دون أن يسرقها القادرون وذوو النفوذ منهم، وتقريب الفوارق الشاسعة بين الأفراد والفئات بعضها وبعض، بالحد من طغيان الأغنياء والعمل على رفع مستوى الفقراء.
وهذا الجانب سبق فيه الإسلام سبقًا بعيدًا حتى إن القرآن منذ عهده المكي لم يغفل هذا الأمر الحيوي، بل أعطاه عناية بالغة، ومساحة واسعة.
فمن لم يطعم المسكين كان من أهل سقر المعذبين في النار: "قالوا لم نك من المصلين * ولم نك نطعم المسكين" (المدثر: 43 - 44).
ولا يكفي أن تطعم المسكين، بل يجب أن تحمل نصيبك في الدعوة إلى إطعامه والحضّ على رعاية ضروراته وحاجاته: "أرأيت الذي يكذّب بالدين * فذلك الذي يدعّ اليتيم * ولا يحض على طعام المسكين" (الماعون: 1 - 3).
وإهمال هذا الحضّ يضعه القرآن جنبًا إلى جنب مع الكفر بالله تعالى، الموجب للعذاب الأليم، وصلي الجحيم: "خذوه فغلّوه * ثم الجحيم صلّوه * ثم في سلسلة ذرعها سبعون ذراعًا فاسلكوه * إنه كان لا يؤمن بالله العظيم * ولا يحض على طعام المسكين" (الحاقة: 30 - 34).
والمجتمع الجاهلي مجتمع مذموم مسخوط عليه من الله تعالى؛ لضياع الفئات الضعيفة فيه، وانشغال الأقوياء، بأكل التراث وحب المال: "كلا بل لا تكرمون اليتيم * ولا تحاضون على طعام المسكين * وتأكلون التراث أكلاً لمًّا * وتحبون المال حبًّا جمًّا" (الفجر: 17 - 20).
لقد اهتم الإسلام بالطبقات الضعيفة في المجتمع، فشرع لهم من الأحكام والوسائل ما يكفل لهم العمل الملائم لكل عاطل، والأجر العادل لكل عامل، والطعام الكافي لكل جائع، والعلاج الكافي لكل مريض، والكساء المناسب لكل عريان. والكفاية التامة لكل محتاج. وتشمل هذه الكفاية: المأكل والملبس والمسكن، وكل ما لا بد له منه، على ما يليق بحاله، من غير إسراف ولا تقتير، لنفس الشخص ولمن يعوله.
وفرض لذلك الإسلام حقوقًا مالية في أموال الأغنياء، أولها وأعظمها الزكاة. التي اعتبرها الإسلام ثالث أركانه، يؤديها المسلم طوعًا واحتسابًا، وإلا أخذت منه كرهًا، ولو أن طائفة ذات شوكة امتنعت من أدائها قوتلت عليها بحد السيوف.
تؤخذ الزكاة من الأغنياء لترد على الفقراء. فهي من الأمة وإليها، بل ويعطى الفقير من الزكاة كفاية العمر الغالب لأمثاله، متى اتسعت حصيلة الزكاة لذلك. وبذلك يصبح في العام القادم يدًا معطية لا آخذة، عليا لا سفلى وتلك قيمة العدل التي أرادها الإسلام للمجتمع علمًا وحياة وسلوكًا وتطبيقًا حتى يأخذ العدل محله.
جمعة أبوعودة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 02-22-2011, 08:37 PM  
افتراضي
#1840
 
الصورة الرمزية جمعة أبوعودة
جمعة أبوعودة
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 2 - 3 - 2006
الإقامة: خانيونس
العمر: 48
المشاركات: 3,408
معدل تقييم المستوى: 15
جمعة أبوعودة has a spectacular aura about
العدل

أساس كل أمن , وطريق كل عيش ٍ سعيد , وأمنية المظلوم , ورغبة من يشتكي الجور والبهتان 0

هو التساوي بين المخلوقين , والتراحم فيما بينهم , والمحافظة على حقوقهم , والأخذ على يد جاهلهم وضعيفهم وصغيرهم 0

العدل هو ميزان الله تعالى في الأرض الذي يؤخذ به للضعيف من القوي , والمحقّ من المبطل 0

ويلزم على كل من وُلِّي أمراً من أمور المسلمين أن يعدل فيما بينهم وأن يتقي الله في حقوقهم , فقد ورد أن من السبعة الذين يظلّهم الله في ظلّه يوم لا ظلَّ إلاّ ظلّه " إمامٌ عادل " متفقٌ عليه
وقبل هذا قال الله تعالى : {إن الله يأمر بالعدل والإحسان وإيتاء ذي القربى.... الآية } النحل (90)

وقيل قديماً : " اعلم أن عدل الإمام يوجب محبته , وجوره يوجب الافتراق عنه "

وكتب بعض عمّال عمر بن عبد العزيز - يشكو إليه من خراب مدينته ,ويسأله مالاً يرمِمُها به - فكتب إليه عمر بقوله : " قد فهمت كتابك فإذا قرأت كتابي هذا فحصّن مدينتك بالعدل , ونقِّ طرقها من الظلم فإنه يرمِمُها"

ومن عدل الرسول صلى الله عليه وسلّم وهو النبي العادل عدله بين أزواجه عليه الصلاة والسلام إذْ أنّه كان إذا أراد أن يخرج إلى الغزو أقرع بين نسائه فأيتهن يخرج سهمها خرج بها " رواه البخاري 0

فحريٌّ بك أيها المسلم العدل في جميع شؤون حياتك . في بيتك , وفي عملك , وبين أهلك وجيرانك وأصدقائك ومرؤوسيك .

فبالعدل تسير الحياة كما نريد ويريدها الله جل في علاه , وبالعدل يتم لنا الرضى بما قسم الله لنا من أرزاق وأموال وأولاد , وبالعدل تهنأ النفوس , وتستريح الأفئدة , وتبتهج الخواطر 0

قال تعالى : { وأقسطوا إن الله يحب المقسطين } الحجرات (9)
جمعة أبوعودة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 02-22-2011, 08:46 PM  
افتراضي
#1841
 
الصورة الرمزية جمعة أبوعودة
جمعة أبوعودة
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 2 - 3 - 2006
الإقامة: خانيونس
العمر: 48
المشاركات: 3,408
معدل تقييم المستوى: 15
جمعة أبوعودة has a spectacular aura about
من درس ( لديني )
أولاً:- اقرأ الأبيات التالية ثم أجب الأسئلة التي تليها :
لديني…لديني لأعرف في أيّ أرض ٍ أموت وفي أيّ أرض ٍ سأبعث حيّا
سلامُُ ُ عليكِ وأنت تعدّين نار الصَّباحٍ
سلامُ ُ عليكِ … سلامٌ عليكِ.
أما آنَ لي أن أقدّم بعض الهدايا إليكِ
أما آنَ لي أن أعود إليكِ؟
أما زال شعركِ أطول من عمرنا ومن شجر الغيم ِ وهو يمدّ السّماء إليكِ ليحيا ؟
الأسئلة:_
1. لماذا كانت الأم تعد نار الصباح في رأيك ؟
_______________________________________________________
2. لماذا دعا الشاعر لأمه ؟
_______________________________________________________
3. ما مرادف لديني: _________, وما مضاد حيًا :________
ما مفرد الهدايا :_________, وما جمع شعر :_________
4. ( يمد إلى ) ضع التركيب السابق في جملة مفيدة .
_______________________________________________________
5. ما المقصود بالعبارة الآتية : (أما آنَ لي أن أعود إليكِ؟).
________________________________________________________
6. (أما زال شعركِ أطول من عمرنا) الضمير في كلمة شعرك يعود على: ________________

لديني
لديني…لديني لأعرف في أيّ أرض ٍ أموت وفي أيّ أرض ٍ سأبعث حيّا
سلامُُ ُ عليكِ وأنت تعدّين نار الصَّباحٍ
سلامُ ُ عليكِ … سلامٌ عليكِ.
أما آنَ لي أن أقدّم بعض الهدايا إليكِ
أما آنَ لي أن أعود إليكِ؟
أما زال شعركِ أطول من عمرنا ومن شجر الغيم ِ وهو يمدّ السّماء إليكِ ليحيا ؟
أجب عن الأسئلة التالية:
1_ ما الدافع وراء رغبة الشاعر بمعرفته الأرض التي سيموت فيها وسيبعث منها ؟
........................................................................................................
2_ يخاطب الشاعر في النص أمه ممثلة فيها بلاده، ما وجه الشبه بين بلاد الشاعر وأمه الحقيقية بحسب رأيك؟
........................................................................................................
3_ يقول الشاعر:" أما آن لي أن أقدم بعض الهدايا إليك: أما آن لي أن أعود إليك؟
لماذا قدم الشاعر برأيك "تقديم الهدايا" على "العودة"، مع العلم أن تقديم الهدايا يأتي منطقيا بعد العودة؟
........................................................................................................
4_ " وهو يمد السماء إليك ليحيا" كيف يمد شعر أمه السماء إليها ليحيا برأيك؟
........................................................................................................
5_ " وأنت تعدين نار الصباح" ضع مضاد كلمة "تعدين" في جملة من عندك
........................................................................................................
6_ " وهو يمد السماء إليها ليحيا" ضع كلمة "يمد" بمعنى مغاير في جملة من عندك
........................................................................................................
7_ أما آن لي أن أقدم بعض الهدايا إليك. حاك النمط اللغوي السابق
أما آن ....................................................

8_ ( لديني ... لديني ) أسلوب:ـــــــــــــــ غرضه:ــــــــــــــــــ

9_ ( أما آنَ لي أن أعود إليكِ) أسلوب:ــــــــــــ غرضه:ــــــــــــــــــ
10_ أما زال شعركِ أطول من عمرنا ومن شجر الغيم. بين الجمال في العبارة السابقة
........................................................................................................
11_ " سلام عليك" بم يوحي تكرار هذه العبارة ثلاث مرات؟
........................................................................................................
12_ يبدو من خلال النص تأثر الشاعر بالقرآن الكريم، بين ذلك.
........................................................................................................
13_ حدد العاطفة المسيطرة على الشاعر في النص.
........................................................................................................
"لديني لأشرب منك حليب البلاد , وأبقى صبيّاً على ساعديكِ وأبقى صبيّاً
إلى أبد الآبدين.رأيت كثيراً يَ أمّي رأيتُ . لديني لأبقى على راحتيكِ.
أما زلت حين تحبينني تنشدين وتبكين من أجل لاشيء."
1_ لماذا قال الشاعر "حليب البلاد" ولم يقل " حليب أمي"؟
........................................................................................................
2_ لماذا يريد الشاعر أن يبقى صبيا إلى أبد الآبدين؟
........................................................................................................
3_ " رأيت كثيراً يَ أمّي رأيتُ" ما الذي رآه الشاعر برأيك كثيرا كونه فلسطينيا؟مثّل لما تقول من الذاكرة الفلسطينية.
........................................................................................................
4_ " وأبقى صبيّاً على ساعديكِ" " لديني لأبقى على راحتيكِ"
لماذا اختار الشاعر البقاء على ساعديها مرة،ومرة أخرى على راحتيها؟
........................................................................................................
5_ علام يدل بكاء أم الشاعر من لاشيء؟ وما علاقة ذلك بالأم الفلسطينية؟
........................................................................................................
6_ " لديني لأبقى على راحتيكِ" ضع كلمة " راحة" بمعنى مغاير في جملة من عندك.
........................................................................................................
7_ " رأيت كثيراً يَ أمّي رأيتُ" لماذا حذف الشاعر ألف النداء في"ي"؟
........................................................................................................
8_ " أما زلت حين تحبينني تنشدين وتبكين من أجل لاشيء"
العبارة السابقة توحي بـ ........................................................................................................
9_ " إلى أبد الآبدين" هل وُفِّق الشاعر في استخدام هذه العبارة؟ ولماذا؟
........................................................................................................
10_ بين سبب كتابة الهمزات في الكلمات التالية:
رأيت: .................................................شيء:............................................
أمّي ! أضعت يديّا على خصر امرأة من سرابٍ.
أعانق رملاً أعانق ظلاً.
فهل أستطيع الرّجوع إليكِ / إليّا ؟
لأمّكِ أمُّ ,لتين الحديقة غيمُ ُ.فلا تتركيني وحيداً شريداً ,
أريد يديك لأحمل قلبي. أحنّ إلى خبز صوتكِ أمّي! أحنّ إلى
كل شيءٍ. أحنّ إليّ .. أحنّ إليكِ
1_ ما الذي دفع الشاعر ليعانق الرمل والظل؟
........................................................................................................ ........................................................................................................
2_ ماذا قصد الشاعر من قوله( إليك) (إليا)؟
........................................................................................................ ........................................................................................................
3_ كيف يمكن أن تفسر طلب الشاعر من أمه عدم تركه وحيدا مع أنه يعيش الغربة؟
........................................................................................................ ........................................................................................................
4_ لماذا يطلب من الشاعر من أمه أن تحمل قلبه؟
........................................................................................................ ........................................................................................................
5_ يقول الشاعر:" أعانق رملاً أعانق ظلاً" ما العلاقة بين الرمل والظل كما تفهم من العبارة؟
........................................................................................................
6_ ضع مرادف ( سراب) في جملة من تعبيرك.
........................................................................................................
7_ هات مضاد (أعانق) في جملة من تعبيرك.
........................................................................................................
8_ فلا تتركيني وحيدا شريدا. أسلوب: ـــــــــــــــ غرضه:ــــــــــــــــ
9_ بم بوحي تكرار الشاعر لكلمة(أمي) في النص.
........................................................................................................
10_ "أحنّ إليّ .. أحنّ إليكِ" " فهل أستطيع الرّجوع إليكِ / إليّا ؟"
لماذا قدم الشاعر في العبارة الأولى (إليّ) على ( إليك) بينما قدم (إليك) في العبارة الثانية؟
........................................................................................................
........................................................................................................
11_ " أحنّ إلى خبز صوتكِ أمّي" وضح الجمال في العبارة السابقة.
........................................................................................................
........................................................................................................








جمعة أبوعودة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 02-23-2011, 01:10 AM  
افتراضي
#1842
 
الصورة الرمزية جمعة أبوعودة
جمعة أبوعودة
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 2 - 3 - 2006
الإقامة: خانيونس
العمر: 48
المشاركات: 3,408
معدل تقييم المستوى: 15
جمعة أبوعودة has a spectacular aura about
جمعة أبوعودة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 02-23-2011, 01:17 AM  
افتراضي
#1843
 
الصورة الرمزية جمعة أبوعودة
جمعة أبوعودة
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 2 - 3 - 2006
الإقامة: خانيونس
العمر: 48
المشاركات: 3,408
معدل تقييم المستوى: 15
جمعة أبوعودة has a spectacular aura about
لمقدمة




الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه ولمن واساه الى يوم الدين أما بعد :

من المعتقد دائما أن تطور الأمة يحتاج الى نبع لا ينضب من العلم والتكنولوجيا , إلا أن هذا الاعتقاد يشوبه عدم فهم طبيعة المجتمع الى حد كبير , حيث أن المجتمع يبحث دائما عما يشبع شهيته الثقافية والحضارية , والطبيعة الإنسانية لديها حاجة غريزية موروثة للتعبير عن إنسانيتها , وتعتبر هذه الحاجة الملحة ظاهرة عالمية على امتداد آلاف السنين كما أنها القوة الدافعة لقدرة الإنسان على إشباع حاجياته النفسية للتعبير عن أفكاره ومشاعره عن الحياة .
ومما لا شك فيه أن الفن التشكيلي يعتبر بمثابة غذاء للروح والرغبة في التعبير عن الرؤية الفنية والتي لا زالت قوية وسهلة كما كانت منذ الخلق المبكر للبشرية .


الفنون التشكيلية الثقافيـة

إن الفن التشكيلي في صيرورته التطورية. المتدثر بالمرحلة الحالية بأثواب ما بعد الحداثة الشيئية "العولمية". لم يصل إلى فرديته المعرفة في تجريدية مساحاته وملوناته،وتركيبية مواده وبنائية رموزه المعبرة عن (ذات مأزومة) خارجة من جلد الواقع والمعطى الثقافي المعرفي والمكاني. لمصلحة توليفة شكلية مغادرة لوجودها الموضوعي كواقع اجتماعي عاكس لجماليات وطن ومواطنة،وأزمنة وأمكنة. دخولاً منظماًً في نُسج تركيبية - مركبة من عقد النقص والخواء البصري. رغبة منها بالتناهي مع ذات الآخر الفنية. ثقافة واستنساخاً ومحاكاة،ودوران متكرر في مجرته التفاعلية. تبدو لقليلي الثقافة المعرفية والذاكرة البصرية بأنها شديدة الخصوصية،تًوّلد حالة بصرية ملتبسة للفنان والناقد والجمهور بأن معاً. وكأن المجرة الكونية ما قبل الحقبة العولمية بدأت من "صفر" معرفي أو بصري جمالي. هذه العولمية المقصية للذات والمجتمع،والخصوصيات وأنفاس الهويّة استبدالاً قسرياً لمعارف وذواكر بصرية وجمالية. في محمولات وتوليفات مستجدة لعلاقات مجتمع وثقافة بصرية منحازة إلى تكنولوجيا الآلة. مستندة ومتكئة في كل مراحل تكونها كظاهرة على مفاعيل القوة ورأس المال والقيمة المضافة للمعلوماتية، وآليات صناعة النجوم. الملغية بطبيعة الحال للنمط التقليدي الحاضن لمنتجات الفن التشكيلي في سياقاته التاريخية المعروفة وحقيقة القوى الطبقية التي كانت تقف وراءه من مصالح حيوية معبرة عن الذات الفردية (النحت) في محمولاتها الدلالية والمكانية والهوية القومية. تلك الروافع الفكرية الطبقية - الاقتصادية الداعمة والسابقة لعصر العولمة كمعابر سائدة في صناعة تاريخ الفن ومكوناته المجتمعية التي وقفت خلف المنتجات الفنية الابتكارية الشاملة لثقافة مجتمع،والجامعة لثنائية الانتماء للموهبة (الأنا) الفردية وطبيعة المجتمع (الأنا) الجمعية. حيث نسفت الحقبة العولمية هذه المناقب الوجودية لتحيل كل الفنون والتشكيلية خصوصاً إلى جزر ثقافية غريبة عن مجتمعاتها،وتدخل مفاصل الفعل الثقافي في دائرة هيمتنها ومساحة التأثير المباشر على كافة أرجاء المعمورة وبصور بصرية مثيرة فيها إعمال قصدي للحواس. عولمة سبرية تجوس كل المشاعر والأحاسيس وتلبي أهواء الناس على اختلاف مشاربهم وأنماط وعيهم لفتنتها البصرية مقدمة طبيعية لعولمة العقول اختراقاً موفقاً لكل تفاعلات الكائن البشري الوجداني والأخلاقي من محسوسات ومعقولات. ليمسي الإنسان والمجتمع في نهاية المطاف أسيراً لسطوة الصورة البصرية التي تقدمها آليات العولمة على اختلاف مؤثراتها الابهارية من تعدد الأنماط والأشكال الاستيعابية المختلفة. ويصبح الخلاص الفردي قبّلة المبتكرين من الفنانين والمتذوقين،وتذوب المواطنة والوطن وسؤال الهويّة لمصلحة منطق السوق ومتطلبات التسليع العولمية كلغة عالمية جديدة خادعة مًعمقة للذات الفردية المطلقة بعيداً عن ذوق المجتمع وجمالياته ومتطلباته. محمية ومدعومة بماكينة الإعلام والصحافة ورجال المال والأعمال والساسة المحترفين في إدارة فعاليات استلاب الشعوب والثقافات. وأمست بطانة المؤسسات العولمية تعمل بالخفاء. تُقدم ما بين فترة وأُخرى. بضاعتها البصرية المحاطة والمدعومة بكل وسائل الدعاية،تسويقاً طبيعياً لحقيقة تلك الروافع،وما تُقدمه من حوافز ومغريات مصحوبة بأبواق فكرية وتعبوية قادرة ومؤثرة من كونها صناعة تنتمي إلى عوالم (القيمة المضافة) للمعلوماتية. المكرسة للحمة التفاعل المدروس مع دينامكية صناعة النجوم والقرارات الحاسمة في الغرف السرية المغلقة كمهنة احترافية ونوعاً من البضاعة المعروضة في تجارة السوق.
هذه "البطانة" المتساوقة وآلية تبادل المنافع وعقل التاجر "المرابي" المنحاز كلياً لمصالحه،والمتفاعلة بشكل ما أو بآخر. مع سياسة وفلسفة الفئات الطبقية القادرة،والمتحكمة بكافة ميادين صُناعة الثقافة السائدة ولعبة الإعلام. والمندرجة في سياق عمل احترافي مبرمج. وفق أحدث الطرق الدعائية. والعقل الصناعي الربحي المُتخذ من الفن التشكيلي مُنتجا (الفنان)ومنتجات (العمل الفني). وأفكار (المقولات). والذاكرة البصرية (المكونات) مقصودة التوجه والتأثير والإبهار في عملية (صناعة النجوم). واعتبار هذه المكونات والعوامل مجتمعة بمثابة سلعة من بين عشرات السلع الابتكارية. في المستويات النوعية المماثلة كمعادل موضوعي لبقية الميادين الابتكارية الأُخرى. مرتبطة ارتباطاً وثيقاً بثقافة "المركز العولمي" المسيطر على الفن،والمنتج الفني في كل مكوناته وآلياته الفاعلة والعاملة والمبتكرة والمسوقة والمقتنية. فالفن في سياقه العام. هو حرفة مهنية تتضمن شروطاً دائمة التواجد.وعاملة على استمراره،وقدرة المنتجين على التكيف مع الذات المبتكرة والموضوع. والمحيط الاجتماعي،وفرص التواصل مع القنوات الداعمة المتاحة،والمكتشفة لتقديمها كولائم بصرية جمالية. في مضامين ومحتويات وأساليب متميزة ومتمايزة. ما بين تجربة فنية تشكيلية وأُخرى. فالفن في كل مراحله التاريخية. يُشكل في تفاعلاته الإنتاجية "الإنسان" الفرد بذاته المجتمعية. حجر الأساس في بناء قاعدة الهرم ألابتكاري الاجتماعي وقمته في أن معاً. الذي يجعله جزءاً من ذلك النسيج الاجتماعي الحاضن لقانون الفطرة،والحفاظ على النوع. وإحياء لجدلية قانون البقاء وفق منطق "الحاجة أم الاختراع". وشكلاً منطقياً لترتيب الأولويات،والتعبير عن الدافع والحاجة والرافعة المروجة والمقتنية. ونمطاً مجازياً في اكتشاف الذات في شقيها الفردي "الأنا"،والجمعي "المجتمع".
الفن إذن. له دور ووظيفة. وهو منتج اجتماعي بالضرورة الوجودية والتفكيرية. في محمولاته ودلالاته، وإحالاته ونوازعه القيمة والأخلاقية والبصرية الجمالية،والتفاعلية مع الذات والآخر. سواء أكانت هذه الاجتماعية في خدمة مجموعة من الأفراد. أو المشكلة في إطار قبيلة أو سلطة ما. أو أية جهة رافعة،وداعمة لهذا المنتج الإنساني بامتياز تقني وفلسفي وجمالي. من هنا نعتقد يقيناُ بأن الفن التشكيلي. لا يمكن له إلا أن يكون وسيطاً بصرياً ومعرفياً معبراً عن أنماط التواصل الاجتماعي ومواكب ومؤرخ لصيرورة الإنسان التطورية. ومسلكاً مهماُ في قدرته على اكتشاف ذاته وفطرته ومواهبه. وتكيفه مع الخيرات المادية والروحية والبشرية. وأنه حالة من الضرورة المنطقية الموضوعية لاستمرار وجوده. من كونه مُنتج اجتماعي أولاً وأخيراً. وقد شكلت الفنون التطبيقية المهنية،والتصويرية في مرحلة تاريخية مغرقة بالقدم نمطاً من أنماط العبادة وحالة وجودية مهمة ومعبرة عن الآلهة والخوارق ولبنة أساسية من لبنات بناء المجتمع.إذ شكلت الصورة البصرية كلغة تعبيرية أولى سابقة للكلام والكتابة لغة التفاهم والتواصل في سياقاتها الفطرية المشمولة بقانون البقاء والتكيف مع الطبيعة والآخر. وسلاحًا فاعلاً بأيد الكهنة ونُساك المعابد. يُوجهون آلياته خدمة لذواتهم السحرية. واللاهوتية والسلطوية في نهاية المطاف. بينما شكلت الفنون الجميلة "التشكيلية" في مراحل لاحقة. نوعًا من الترف الفكري والطبقي،والتعبير العملي عن الذات الكاريزمية للأرستقراطية الحاكمة. ثم أخذت نمطاً معبراً عن الأيديولوجية أو البرجوازية المتدثرة بعبارات الثورة والتغيير تعبيراً جمالياً عن سلوك وأمجاد هذا القائد العسكري أو ذلك السياسي. من قدرة الصورة البصرية على التمجيد والتأثير في نفوس الذات والآخر. وأهمية الفن كدور ووظيفة،وكفسحة ذاتية مجردة محققة لتبادلية المنافع والمصالح والأدوار. ما بين والفئات الطبقية الداعمة،والسلطة السياسية الحاكمة. في مواقف بصرية تسجيلية وجمالية مُخلدة للقادة والأثرياء والحكام. وتجلى ذلك في مرحلة عصر التنوير الأوربي. عصور الإسقاط الأيديولوجي في سياقاته الطبقية الوطنية والقومية. المكرسة لبدء تأليه الذات الفردية،ودخول المجتمع في دوامة مثقفي النخب "الانتلجنسيا" ودورهم الفردي التطهري الرسولي في صنع التاريخ وبناء المرتكزات الثقافية والحضارية. كمقدمة منطقية وطبيعية لركوبهم الموجة الثقافية الأيديولوجية المجتمعية.وصولاً مقيتاً بكافة مفاصل الحياة الاجتماعية لهذا الكوكب الأرضي إلى العصر الحالي "العولمي والمعلوم" من فن الصورة البصرية "الشيئية" الإلكترونية ذات القيمة المالية النفعية،كسلعة يومية في حسابات رجال المال والسياسة والأعمال. عِبر شبكات الإنترنت والفضائيات والبرمجة الحاسبية.
إن الفن التشكيلي كمنتج اجتماعي في ماهيته وكينونته. وبدايات وجوده في مساحات الفطرة والموهبة الإنسانية. هو فردي - اصطفائي. انتخابي مخصوص بالإنسان. طبقي منذ البداية. حمل في منتجاته الأولى ملامح الفردية "الذاتية" المجتمعية. وروحية التفاعل مع الآخر(المحيط المادي والبشري والحيوي). منحاز لديناميته الوجودية كإنسان مُبصر مُتأمل ومُفكر وعامل وفاعل بذاته ومحيطه في سياق جماعي.أي التفكير الجمعي محمول بقيم ونوازع أخلاقية تحكم سلوكه وتصرفاته ومرئيا ته. من كونه المحطة الأساسية في صناعة مجتمع. كحافز ودافع جامع لجماليات الإنسان،وكمالياته في احتضان ورعاية،واقتناء المنتجات الفنية التشكيلية.وتشكيل روافع داعمة لأغراض وظيفية ونفعية شتى. لأن الفن التشكيلي يُمثل لغة تفاهم ورمزية قادرة على تحقيق نوعاً من الانسجام وتقبل الآخر. لغة دلالية - أشارية "سيميولوجية". متفاعلة مع المرئيات البصرية تسجيلاً وتوثيقاً،وإحالات جمالية لصيقة بواقع معين وثقافة محددة الأمكنة والأزمنة والسلطات الفاعلة. والحاضنة هنا أو هناك.
إن الفن التشكيلي في معاصرته. نتاج طبيعي تراكمي لمعطياته المغرقة بالقدم الذي خط أسطره الأولى الإنسان الأول في بدء تكوين الخليقة الآدمية على الأرض. بذاته الفردية الدلالية،وبما يحمله من مضامين وشكليات. وغايات الخلق "الإنساني" الملهمة،والمشكلة من ثنائيات متناقضة"أمشاج"أي مجموعة من الخلائط الكونية الأرضية. يحمل قدرات الذات الإلهية القادرة على كل شيء:"كن فيكون". تناقلاً لهذه الفطرة،والموهبة الممنوحة من الله جلَّ وعلى. اكتساباً وراثياً عِبر تعاقب الأجيال الإنسانية. انسجاماً مع الآية القرآنية:"وعلم آدم الأسماء كلها". آدم ذلك المخلوق الإنساني من"مادة وروح". وذو اسم ورمز ودلالة ودور وظيفي. ومحمول فكري وشكلي. ونقطة البداية في اصطفاء الله جلَّ وعلى. لهذا المخلوق في أجمل هيئة وشكل وصورة بصرية وتفكيرية وروحية. مطابقاً لذاته الإلهية الفاعلة. كمخلوق ناطق عامل عاقل وفاعل متفكر بذاته ومحيطه وأفعاله ومنتجاته ومتطلباته الحياتية. متكيف مع ذاته ومحيطه.
من هنا يُمكن القول: بأن الفنون مجتمعة مخصوصة بالإنسان بذاته الإنسانية الفردية المفطورة على الموهبة الكامنة،والبحث الدءوب والاكتشاف المستمر لقدرات الذات والآخر. قدرات حسيّة ومعرفية مجسدة في سياق لغة سرد سمعي - بصري مؤتلفة، كذاكرة بصرية جامعة لكل عمليات التواصل المعرفي الإنساني بأن معاً. حمالة الأوجه والدلالات "السيميائية". من لغة نصية تعبيرية (اللسانيات) أو نصية فنية تعبيرية (الفن التشكيلي). في كلا الحالتين الرمزية - الإشارية،والإحالات الفكرية - الدلالية. هي المساق الحيوي لاستمرار عمليات التواصل ما بين الكائن البشري والآخر في الضفة الإنسانية الأُخرى. لغة معرفية"طبقية" منتمية للكائن الإنساني بذاته الابتكارية والفكرية والأخلاقية والجمالية والدينية والحقوقية والوجودية. منحازة لذاته ونوعه ومهاراته وقدراته وميادين تفاعله مع القيم المادية المتاحة. اجتماعية في ضروراتها وعلاقاتها. لا يُمكن لها إلا أن تكون وسيطاً معرفياً
في تحقيق التوازن الوجودي الشمولي التكاملي للكائن البشري مع محيطه.
لذا نجد من الضروري،والمفيد التطرق بموضوعية البحث العلمي - المنهجي في مسألة إشكالية مثل (تصحر الفنون). وإحالاتها الإشارية والدلالية. كمصطلح مفاهيمي متصل بموضوع (حضور الذات وغياب المجتمع). والبحث عن أسباب حدوث هذه القطيعة،والإشكالية باعتقادي تعود إلى الحقبة الزمنية الأوربية الغربية التي بدأت عجلة إقلاعها الأولى خطوة أساسية من خطوات الألف ميل في صحراء الحالة (تصحر الفنون وغياب المجتمع). كناتج طبيعي لحركة النهوض الصناعي الأوربي مع نهايات القرن الثامن عشر. وانتقال بنى المجتمع من أشكال سلطوية طبقية إلى أشكال موازية بديلة. مغايرة ومتناقضة في كثير من الأحيان. تفرض فلسفتها وثقافتها. وتوجه مسالك أفرادها عموماً،والفنانين التشكيليين،والمشتغلين في ميادينها على وجه التخصيص. لما لهم من أدوار وظيفية فاعلة في خدمة قضاياهم الوجودية. رعاية وإعلاماً وترويجاً سلعياً لمنتجاتهم الفكرية والبصرية والتقنية. باعتبار أن المؤسسة الرسمية "الأيديولوجية". هي النموذج الأمثل للحقبة التي تلت عصور الإقطاع والأرستقراطية. كطبقة برجوازية صاعدة ومُقصية لكل تركة الماضي وتراثه. حملت الثورة الفرنسية رياح التغيير الشمولي لكل حيثيات النسيج الاجتماعي للمجتمعات الأوربية الغربية. وبكل أشكال المنتج الإنساني فكرياً وفنياً وجمالياً. وعلاقات طبقية محكومة بأيديولوجية الطبقات السياسية الجديدة المنتصرة. أيديولوجية مفتوحة على المتغيرات بكافة مسارب المنتج الفني ألابتكاري. والفنون الجميلة التشكيلية خصوصاً. لتشكل حلقة بدائية لفرض شعاراتها واتجاهاتها الفكرية والفلسفية والبصرية. وخطوة متقدمة على طريق تصحر الفنون الجميلة التشكيلية. المقصية لفنون الإغريق والرومان والنهضة الإيطالية. لتحل مكانها فنون عصر التنوير والحداثة الأولى. في امتياز تقني وتفرد تعبيري. مُقدس للخصوصيات الفردية، والأيديولوجيات. والانحياز المكشوف للذات الوطنية أو القومية. المولدة بطبيعة الحال لأنماط التشكيلة الاجتماعية "الرأسمالية"،ومرحلة الصراع القومي ما بين الدول والحكومات الأوربية. التي وجدت في الاستعمار مجالاً ضرورياً لتكريس الذات في مختلف الميادين التنافسية المحققة للثروة وفرض النموذج الاستعماري على الآخر المستعمَر. عِبر بوابة (الاستشراق). والحداثة حيناً. والكلاسيكية الجديدة حيناً. وفنون ما بعد الحداثة "الشيئية" في كثير من الأحوال. هذه الإشكالية ثنائية متبادلة ما بين الغرب الأوربي الاستعماري من ناحية. وما بين دول العالم المستعمَرة من ناحية ثانية. فالأول باعتباره مركز الاستقطاب الكوني والثقافي والحضاري. والثاني تابع يدور في حلقة ثقافة المركز الغربي الأوربي. متقمصاً ثقافته كنموذج أمثل في حياته الاجتماعية. هذه الإشكالية التي أحاول أن أسميها (تقنيات التعلم المستعار) في الثقافة العالمية والعربية خصوصاً. بكل ما تحويه هذه التقنيات من عناوين كبرى. وميادين رئيسة وفرعية متصلة بكل أنماط المنتج الإنساني ابتكاراً. وفي مقدمتها الفنون الجميلة التشكيلية. هذه التقنيات المستعارة المستندة أساساً على مركبات "عقد النقص" عند كثير من المؤسسات والأفراد في دول العالم الأقل تطوراً منه عن دول العالم الصناعي المتطور. ومحاولة التناهي مع منتجاته والالتحاق بفنونه ومنتجاته تجاربه ومدارسه وتقنياته ومواضيعه. والاندماج الكلي في تفاصيله أملاً بالوصول إلى لحظات الكمال "الكاذبة" لثقافة المركز الغربي الأوربي. فضلا على أن شعوب العالم الأكثر تطوراً في الضفة الإنسانية المتعارضة طبقياً وفكرياً ومالياً وسياسياً. تبدو أكثر اعتزازاً بذاتها الوجودية. وأوضح في الممارسات القهرية للآخر. القائمة على نظرة الاستعلاء،والدونية المقصودة لوجود وثقافة الآخر. المجبولة على تعظيم الذات وعقد التعالي،وازدراء الآخر ثقافياً وإنسانياً. تؤدي إلى استلاب الآخر ثقافة،ووجوداً وجعله مجرد سلعة ذيليه تابعة تدور في فلك مرجعياته ونزعاته المركزية. تكوِّن منتجات (المُقلد) الابتكارية نسخاً مطابقة أو مشوهة في أغلب الأحيان. والأمثلة المادية الحسيّة في هذا الاتجاه أكثر من أن تُحصى. والابتزاز المفضوح من أكاديميات الفنون الأوربية الغربية لفنانين العالم. والعرب خصوصاً كثيرة وغريبة. لا سيما إذا حاول أحد الفنانين العرب إثبات حضوره الفني التشكيلي إعلامياً وفكرة وثقافة بصرية تحمل جماليات المكان،والثقافة والنسب التي نشأ في أحضانها. فإن أقلام النقاد الأوربيين والغربيين المقللة من شأنه كآخر تكيل له المديح الذي يُراد به باطلاً في سياق الذم المبرمج. بأن تُحيل كل أثر فني أو موهبة مميزة بذاتها الوجودية والأصلية (الوطن الأساسي) إلى تجربة أوربية. وكأن الآخر صفراً معرفياً أو جمالياً. وكم هي الجرائم التي تُرتكب بحق الموهوبين والثقافة العالمية وجماليات الدول والشعوب. تارة تحت خانة الحداثة. وأخرى تحت مقولات ما بعد الحداثة الشيئية. وتجعل من الدارسين الموهوبين من شعوب العالم والعرب على وجه التحديد. مطية ومجالاً لتفريغ سمومهم وعقدهم العدائية للعرب والإسلام. هؤلاء الدارسين في المعاهد والأكاديميات الأوربية الغربية. ما هم إلا مجرد "فئران" مختبرات في خدمة توجهاتهم القصدية التي تقدمهم ولائم دسمة فوق موائد صناعة النجوم. يُمسي الفنان في حالة عصاب مرضي مزمن. موزع ما بين ثقافته الغربية الغريبة عن مجتمعه وثقافته الشخصية. لأنها تحقق له (الأنا) الفردية المغرقة في نجوميتها،وتجاوز عقد النقص .وما بين جماليات المكان الذي ولد فيه وينتمي إلية نسبة أصلية (أنثروبولجية). تكون الغلبة في نهاية المطاف للانحياز الكلي لثقافته الوافدة الجديدة (ثقافة الآخر). وإن أية نظرة موضوعية في أساليب الدراسة الأكاديمية في جامعاتنا ومعاهدنا العربية المتخصصة بالفنون الجميلة التشكيلية. ومحتواها الفكري والتواصلي البصري. لنجد بأن ثقافة وذاكرة النموذج الأوربي الغربي هي السائدة. وفنون الحداثة وما بعد الحداثة الشيئية هي المجال الحيوي لمناهج وطرائق وتقنيات وخبرات المدرسين والدارسين في أن معاً. ولا وجود للذات الثقافية العربية "الخصوصية" المحلية إلا بقدر مطابقتها لتوجهات ثقافة المركز العولمي العالمي.
إن الفنون الجميلة التشكيلية الحالية مصابة بانفصام شخصية وأسلوبية تعبيرية استغرابية عن جماليات المكان والتراكم الحضاري لوجود الإنسان عِبر حقب التاريخ كلغة بصرية جامعة للخصوصيات. هي فنون معاصرة نعيش يوميات إنتاجيتها المعلبة في أروقة العولمة. وهي اقتحام سافر لأسوار المألوف وكسر لأدبيات التواصل الجمالي مع جماليات الإنسان ومجتمعه،وثقافته وتفاعله الشمولي الفكري والبصري والنوعي وتفرده ككائن مفطور على مواهب وقدرات متمايزة عن سائر الكائنات الحية. وأنماط علاقاته في سياق أمة، وكرة أرضية مفتوحة على التنوع والتكامل البشري في إطار دينامكية الجماعة . وإن تصحر الفنون. والخروج عن أكاديميا الفنون الجميلة الطبقية النوعية التي أرست جذورها عموم الحضارات الإنسانية وصولاً إلى فنون عصر النهضة الإيطالية. مرتبطة بالمتغيرات الطبقية الاجتماعية. من زوال طبقات وحلول أخرى متعارضة ومتناقضة. وأمسى للفن أدواراً وظيفية مغايرة لقيم المجتمع وروافعه السائدة. لتلعب الأيديولوجيا دورها في تحريفية الفنون الجميلة عن مسارها الطبيعي
والتقني والإنساني. باتجاه خطوات تصحرها الشكلي والمفاهيم والتقني. لتحافظ على دوغمائية النزعات الأوربية الغربية بالفنون من كونها مركز الاستقطاب العالمي. لنجد بأن الحقبة العولمية بما تحمله من آليات كاسحة في كافة الميادين والمجالات. لا سيما على صعيد (المعلوماتية). وسيادة منطق الصورة البصرية كسلعة وفيض مالي تُقدمه وجبات (القيمة المضافة) المتأتية من ريع شبكات الاتصال والتواصل الفضائي والإعلامي عِبر شبكات الحاسب والإنترنت. تُوصل الفنون الجميلة التشكيلية لأقصى مراحل التصحر الفني قسوة وإيلاماً. وإنزياحاً عن البعد الإنساني والجمالي والأخلاقي. في جعل الإنسان (الفنان) عبداً مطلقاً للآلة،ولمغرياتها التقنية وقدراتها البارعة في الدقة واختصار الجهد وروحية الأسنة من داخل العمل الفني المنتج. في تقديم حلول نفعية مغرقة في نفعيتها على حساب أداء الإنسان المتقن الذي أنتج واخترع بيده آلات دماره وفناء نوعه وقيمه الأخلاقية والاجتماعية والإنسانية.




الخاتمة


لقد تم هذا البحث موضحين فيه تطور الفنون التشكيلية التي لا يستغني عنها أي فنان يقوم بتشخيص الظواهر الطبيعية ورسمها في أحسن صورة .

وقد تطورت الفنون التشكيلية في عمان أيضا ومع ذلك برع الفنان العماني في الفنون الجمالية وإبرازها بشكل رائع في الفن الحديث وقد أخذت مراحل تطور الفنون الحديثة جزءا هاما في حياة الفنان الذي برع في استخدام الأسس الحديثة والمتطورة .
جمعة أبوعودة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 02-23-2011, 01:22 AM  
افتراضي
#1844
 
الصورة الرمزية جمعة أبوعودة
جمعة أبوعودة
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 2 - 3 - 2006
الإقامة: خانيونس
العمر: 48
المشاركات: 3,408
معدل تقييم المستوى: 15
جمعة أبوعودة has a spectacular aura about
يا أخي اضغط على تشغيل ثم يظهر بعد ذلك ايقونة تحميل ب Download Maneger أو على الريال

حمله و بالتوفيق

و يمكن التحميل من هنا

http://www.mediafire.com/?awft6k11kquk9hh
جمعة أبوعودة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 02-23-2011, 01:31 AM  
افتراضي
#1845
 
الصورة الرمزية جمعة أبوعودة
جمعة أبوعودة
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 2 - 3 - 2006
الإقامة: خانيونس
العمر: 48
المشاركات: 3,408
معدل تقييم المستوى: 15
جمعة أبوعودة has a spectacular aura about
انسخ الرابط التالي في المتصفح في الأعلى بدون الضغط عليه

http://www.4shared.com/file/83183935...14/__-___.html

لسرعة الفتح
جمعة أبوعودة غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
-الفصل, ..., ................., 2011, 2012, 2012-, 2012\2013, 2012_2013, 2013, لمادة, للثامن, للتاسع, آلثـــآني, لمدمني, لمسآت, للصف, للصـف, ملعب, آلفصــل, للضرورة, ممكن, لادن, لاعراب, مذاكرتي, محمد, مجمع, محتوى, لديه, محدود, مدرسية, محوسبة, مراجعة, أريد, أرجوا, مسااعدة, أساتذتي, مسابقة, مساعدة, مساعدتكم, مساعده, مستعجل, لعمل, معلّقة, لعام, أعرف, مناقشة, موضوع, لطلبة, مطلوب, مقدما, المادة, المبحث, الأحاديث, المحذوفة, المحترم, المدسين, المسااعدة......, المساعدة, الأستاذ, الأسئلة, المعلم, اللغة, اللغوية, اللـغة, المواد, المنهاج, المطالعة, المطوب, الامتحان, الاجابة, الاستاذ, الاعراب, الاول, التاليتان, الثامن, التاسع, الثاني, امتحان, امتحانات, التدربيية, التدريبة, التدريبية, الخامس, الخاطئة, الحبيب, الخيال, الجديد, الدخول, الدروس, الخصم, الخصائص, اليوم, الرجاء, السلام, السآبع, السابع, الشاي, الصف, الســآبع, السؤال, السكر, الظلام, العلوم, العبارات, العربي, العربية, العربية\, العربيــة, الفراقية, الفصل, النماذج, النمائية, النحو, النوم, النور, الوكالة, الضروري, القدس, القصيدة, الكلمتان, الكرام, الكرام., ابوعودة, اداة, ايباد, اختبار, ايها, اريد, ارجو, ارجووووووووو, ارجوكم, استاذ, اصعب, اسئلة, اسئله, اعراب, اعراب(, اوراق, ذذذ_ذذذذ_ذذذ-ححح, تلبية, بليييييييز, باللغة, بالصف, ثامن, تاسع, تتفضلوا, تحميل, تحضير, تعبير, تعبير:, بغداد, حلبي, دليل, جميلة, جميع, يلعب, يتعلق, يحلل, جداً, يجرى, يررجى, درويش, دروس, دفتر, حكومة, رباعيات, رجاء..رجاء, رجاءا, رساله, سمحتم, سمحتو, سمحتوا, ساااعدووووووووووووووني, سابع, ساعدوني, شيخنا, صديق, زغير, شعري, سؤال, صورة, عليكم, عاجل, عربي, عربية, عنترة, عودة, إمتحآن, إذاعة, وأخواتهاا, ولكل, والسابع, والنصوص, والقدس, وثامن, نسخة, نصوص, وكلمة, وكالة, ضرررررررررررررررررررروووووووورررررريييييييييي, ضروري, ضرورية, ضروررررررررري, ضروووووووي, ضرووووووووري, ؟؟؟؟, طآلب, طلبي, طـلب//, قلباه, قديم, قصيدة, كلمة, كتاب, كتابة, كتــآب, كيفيت, كراسة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 4 ( الأعضاء 0 والزوار 4)

 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

اذكر الله ...


الساعة الآن 01:09 PM بتوقيت القدس