#1    
قديم 04-16-2015, 09:23 PM
الصورة الرمزية ابومحمد قاسم
ابومحمد قاسم
+قلم دائم الاحتراف+
 
 
الانتساب: 15 - 9 - 2010
الإقامة: الشمال
المشاركات: 16,137
معدل تقييم المستوى: 23
ابومحمد قاسم is a glorious beacon of light

  إدراج رابط بريد إلكتروني  مراسلة  ناشـر الموضـوع

 

اعتماد موظفي غزة خلال 3 اشهر.. حمل رسائل طمأنة : دنيا الوطن تكشف تفاصيل اجتماع "الحساينة - هنية"


تاريخ النشر : 2015-04-16




غزة - خاص دنيا الوطن - اياد العبادلة

حمل وزير الأشغال العامة والإسكان في حكومة الوفاق الوطني د مفيد الحساينة رسالة تطمينية من رئيس الوزراء الفلسطيني د رامي الحمدالله لنائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس دإسماعيل هنية حول قضية موظفي غزة المدنيين.

وأوضح د الحساينة في تصريح خاص لـ"دنيا الوطن" أن الرسالة التي حملها من رئيس الوزراء تؤكد على حل قضية الموظفين المدنيين بالكامل كمرحلة أولى في مدة أقصاه ثلاثة أشهر.

ورحب نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية برسالة الحكومة الفلسطينية ,وتمنى أن يكون هناك حل جذري لكافة الموظفين.

وقال خلال لقائه بوزير الأشغال الذي سلمه الرسالة نيابة عن رئيس الوزراء:" هذا ما تريده حركة حماس ,ونتمنى أن نرى ما تحتويه الرسالة مترجما على أرض الواقع ,لافتا إلى أن الحركة ستدعم في هذا الإتجاه".

الوزير الحساينة أكد لدنيا الوطن أنه طلب من "هنية" العمل على تهيئة الأجواء ووقف التصريحات التي توتر الأجواء ومنح الحكومة الفرصة الكافية لحل إشكالية الموظفين الحكوميين كمرحلة أولى.
وإتخذ مجلس الوزراء برئاسة الحمدالله قرارا يقضي بحل أزمة كافة الموظفين الحكوميين في مدة أقصاها ثلاث شهور.

وأعلن عن قدوم كافة الوزراء إلى قطاع غزة يوم الأحد القادم وكلفهم بتشكيل لجنة من أربع أشخاص "إثنين من الموظفين القدامي وإثنين من الموظفين التي تم إستيعابهم بعد 2007" لعمل الآلية المناسبة لدمج الموظفين.

كما إتخذ المجلس قرارا دعا فيه كافة الموظفين الذين استنكفوا عن عملهم بقرار من مجلس الوزراء آنذاك إلى تسجيل أسمائهم كل في دائرته ووزارته.

ووصف د مفيد الحساينة هذه الخطوة بالبناءة جدا والجدية لحل الأزمة داعيا جميع الأطراف لتهيئة الأجواء والدفع في إتجاه دعم الحكومة للخروج من الأزمة الراهنة وحل قضية الموظفين المدنيين كمرحلة أولى وعلى أسس عادلة.

ودعا الحساينة كافة الأطراف لتهيئة الأجواء وتوفير المناخ اللازم لعمل اللجان كلا في موقعه ووزارته من أجل العمل على حل جذري لأزمة الموظفين المدنيين كمرحلة اولى.