#1    
قديم 12-15-2014, 06:24 PM
الصورة الرمزية ابو خليل محمد
ابو خليل محمد
+ قلم ذهبي +
 
 
الانتساب: 17 - 8 - 2013
الإقامة: غزه
العمر: 35
المشاركات: 2,180
معدل تقييم المستوى: 7
ابو خليل محمد is just really nice

  إدراج رابط بريد إلكتروني  مراسلة  ناشـر الموضـوع

 















كشفت وثائق مسربة عن سعي رئيس السلطة وحركة فتح محمود عباس إلى تركيز السلطات بيد المقربين منه بعد تزايد خصومه داخل السلطة , كما فضحت ما وصفته " استحالة توجهه لمحكمة الجنايات الدولية لملاحقة قادة الاحتلال من مجرمي الحرب ".
الوثائق هي محضر اجتماع بين حنا عميرة عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير مع أمين سر اللجنة التنفيذية ياسر عبد ربه عضو يوم الأربعاء 26-11-2014 , كشفت عن اتصالات أمريكية مع الأردن ومصر والسعودية من أجل جر عباس إلى مفوضات مباشرة مع " إسرائيل" تحت صيغة " دولة إسرائيل اليهودية " , أي مفاوضات على حدود العام 67 مع " دولة إسرائيل اليهودية ". تتضمن تبادلا للأراضي .
كما أظهر محضر الاجتماع الذي كتب بيد حنا عميرة عن لقاء سري عقد بين مدير الشاباك الصهيوني يورام كوهين في منزل محمود عباس , حيث عرض عليه وقف أي مظاهر للانتفاضة في القدس وهو ما وافق عليه عباس مقابل خطوات " إسرائيلية لإعادة بناء الثقة ".
كما كشف محضر الاجتماع أن تصريحات عباس بالتوجه إلى مجلس الأمن مجرد " ألعوبة سياسية " كون السلطة لا تملك عدد الأصوات اللازم وبالتالي سيسقط القرار بدون استخدام الولايات المتحدة للفيتو, وهو ما سيبعد أمريكا عن " الحرج " , وعن سؤال عريقات عن التوجه لمحكمة الجنايات الدولية قال " من المستحيل أن يقوم عباس بالتوجه لمحكمة الجنايات الدولية دون التشاور مع أمريكا " .
وأظهرت سعي رئيس السلطة لإقالة ياسر عبد ربه من مهامه الإدارية والكمالية وتعيين د. رمزي خوري كونه أحد المقربين منه بعد تزايد الرفض لسياساته داخل السلطة والمنظمة , كما كشفت عن سعي عباس إلى إقالة حسن خريشة من منصبه كأمين سر المجلس التشريعي كونه " انتقد رئيس وزراء حكومة التوافق رامي الحمد الله " , مشيرة أنه يبحث عن طريقة للتخلص منه سياسيا .
يذكر أن خريشة كان قد تعرض لإطلاق نار في أكتوبر الماضي في المربع الأمني على بعد أمتار من منزل رامي الحمد الله في طولكرم .