#1    
قديم 04-23-2014, 09:43 PM
الصورة الرمزية فطووم
فطووم
::مراقبة الصور والتواقيع::
 
 
الانتساب: 23 - 6 - 2008
الإقامة: بيـن جمهــوري
المشاركات: 6,234
معدل تقييم المستوى: 16
فطووم is just really nice

  إدراج رابط بريد إلكتروني  مراسلة  ناشـر الموضـوع

 







قررت اسرائيل مساء اليوم الأربعاء إلغاء الاجتماع الثلاثي بين الفلسطينيين والإسرائيليين والأمريكيين المقرر عقده مساء اليوم بعد اتفاق المصالحة بين حماس وفتح.

وكان من المقرر أن يحضر الاجتماع كلٌ من رئيس طاقم المفاوضات الفلسطيني صائب عريقات وعن الجانب الاسرائيلي تسبي ليفني وعن الجانب الأمريكي مارتن إنديك.

المعارضة الاسرائيلية : نتانياهو السبب في اتفاق المصالحة بين عباس و حماس
من جانبه قال رئيس المعارضة الاسرائيلية ورئيس حزب العمل يتسحاك هيرتسوغ: " إننا لا نعرف كم من الوقت سيصمد اتفاق المصالحة بين حماس وفتح".

و حمل هيرتسوغ رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتانياهو المسؤولية عن اتفاق المصالحة بين عباس و حماس، مؤكداً أن نتانياهو لم يقدم أي مبادرة حول المفاوضات.

و يشار الى أن وزير المالية الاسرائيلي و رئيس حزب يش عاتيد( يائير لابيد) قد هدد أمس الثلاثاء بالانسحاب من الحكومة التي يرأسها بنيامين نتنياهو ان انتهت المفاوضات دون ان يتم تمديدها.

نتنياهو: عباس اختار حماس ولا يريد السلام
هذا وقال رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو: "لقد قلت في ساعات الصباح بأنه يجب على الرئيس عباس أن يختار بين السلام مع "إسرائيل" أو المصالحة مع حماس التي تعتبر منظمة إرهابية وتدعو لإبادة "إسرائيل" وصنفت بحركة إرهابية من قبل الولايات المتحدة والاتحاد الأوربي كمنظمة إرهابية".

وأضاف نتنياهو: "في هذا المساء حيث لا زالت هناك اتصالات لتمديد المفاوضات إلا أن عباس اختار مصالحة حماس وليس السلام مع "إسرائيل" فمن يختار حماس لا يريد السلام معنا".

عضو كنيست: نتنياهو ارتكب خطأ بتوقيت الغارة ضد بيت لاهيا
وحول الغارة الاسرائيلية شمال القطاع قال عضو الكنيست نحمان شاي: "إن توقيت محالة الاغتيال لنشطاء في بيت لاهيا تعتبر بمثابة خطأ جسيم ارتكبته "إسرائيل" فمحاولة الاغتيال تمت خلال انعقاد وفدي حماس وفتح لتوقيع اتفاق المصالحة وهذا الأمر سيجعل العالم ينظر له بان "إسرائيل" تعمدت القيام بتك الغارة لتخريب المصالحة الفلسطينية".

وأضاف: "كما أن عملية الاغتيال وضعت حكومة "إسرائيل" مره أخرى بأنها هي من تفشل أي تسوية مع الفلسطينيين والأمر أصبح لصالح عباس وهنية بسبب التوقيت الخاطئ لمحاولة عملية الاغتيال".

ومن الجدير ذكره أن الناطق باسم جيش الحرب قال: "إن استهداف الطائرات الحربية لدراجة نارية شمال قطاع غزة استهدفت ناشطين كانا في طريقهما لإطلاق صواريخ.

وأضاف الناطق وفقاً للقناة العاشرة : "إن قوات الحرب بالتعاون مع جهاز الشاباك قاما بغارة جوية في بيت لاهيا ولكن لم نرصد إصابة الهدف بدقة"، مؤكداً أن عملية الاغتيال فشلت.

ويأتي القصف بعد دقائق من توقيع وفدا المصالحة الفلسطينية عن منظمة التحرير وحماس اتفاق يقضي بانتهاء الانقسام البغيض والبدء في تطبيق اتفاقي القاهرة والدوحة.

المواقع الالكترونية الإسرائيلية: عصر الانقسام الفلسطيني انتهى
وفي نفس السياق تابعت المواقع الالكترونية الإخبارية الإسرائيلية الرئيسية مجريات المؤتمر الصحفي الذي اعلن فيه انتهاء عصر الانقسام والاتفاق على تنفيذ المصالحة الفلسطينية باهتمام بالغ وافردت للتصريحات والخطابات الفلسطينية التي أدلى بها إسماعيل هنية وعزام الأحمد عناوينها الرئيسية .

موقع صحيفة" إسرائيل اليوم " المقربة من نتنياهو خرج بعنوان رئيسي " توقيع اتفاق المصالحة بين فتح وحماس" . وسرد تهديدات نتنياهو نفتالي بينت التي أطلقاها طيلة ساعات اليوم ضد المصالحة مخيرين الرئيس الفلسطيني بين السلام مع إسرائيل والمصالحة مع " الإرهاب" .

واختار موقع "هارتس" عنوان " توقيع اتفاق مصالحة بين حماس وفتح : عصر الانقسام الفلسطيني انتهى " وسرد على خلفية صورة كبيرة تجمع بين عزام الاحد واسماعيل هنية على خلفية قبة الصخرة المشرفة بعض تفاصيل الاتفاق واهم البنود الواردة فيه .

وابرز موقع " والا " الالكتروني" حيثية تشكيل الحكومة في عنوان رئيس جاء فيه " اتفاق مصالحة " تركيب حكومة وحدة خلال 5 اسابيع " .

وتناول الموقع باقتضاب بعض تفاصيل الاتفاق ومسيرة المفاوضات التي سبقت الإعلان عنه من زيارة وفد منظمة التحرير الى غزة وصولا الى المؤتمر الصحفي في منزل اسماعيل هنية .

وعلى خلفية صورة كبيرة جمعت عزام الأحمد واسماعيل هنية خرج موقع " يديعوت احرونوت " بعنوان كبير " يقول توقيع اتفاق المصالحة بين فتح وحماس" .

واضاف" في اجواء المصافحة والسلام وعلى وقع التصفيق الحار وضع الفلسطينيون حدا لسنوات الانقسام ووقعت فتح وحماس اتفاق المصالحة " .

وعدد الموقع بنود الاتفاق السبعة بتفاصيلها ودقتها دون ان يغفل طرح المواضيع الت يعتقد بانها تشكل ألغاما على طريق المصالحة مثل من هو رئيس حكومة الوحدة وما إلى ذلك من اسئلة استنكارية تحريضية .

" هنية : انتهى عصر الانقسام الفلسطيني " عنوان مختصر اختاره موقع " معاريف" المحسوب على تيارات اليمين الإسرائيلي قبل ان يغوص في سرد ومحاولة تفسير بنود الاتفاق .

تدريبات عسكرية اسرائيلية كبيرة في الضفه بقيادة غنتس
وعلى صعيد آخر ، ذكر موقع "المستوطنين7" الاخباري العبري بان جيش الاحتلال اجرى اليوم الاربعاء تدريب عسكري واسع النطاق في الضفة الغربية ضم كتائب من سلاح المشاة، "لواء كافير" وكتيبة لافي" والمجموعات الأمنية المسلحة التي تحرس المستوطنات، و "سلاح طالب" و"قوات حرس الحدود".

وقد حضر التدريب كل من قائد هيئة الاركان العسكرية بيني غانتس والعميد نيستان الون وقائد "كتيبة الضفة الغربية"، العقيد تامير يديع، وقائد "لواء عتصيون" عميت يمين.

وقد تدرب الجنود على سيناريو استخدام القوة العسكرية المفاجئة في حالة حدوث مواجهة مع الفلسطينيين، أو محاولات لتنفيذ عمليات فدائية ومظاهرات شعبية يتم خلاها استخدام وسائل تفريق المظاهرات.

وقالت مصادر عسكرية في قيادة الضفة الغربية في جيش الاحتلال: "ان القوات ستواصل العمل من اجل الامن وستواصل التدريبات من اجل الاستعداد لاي سيناريو محتمل
"