#1    
قديم 03-31-2014, 03:09 PM
الصورة الرمزية أ.محمد البحيري
أ.محمد البحيري
+ قلم دائم التألق +
 
 
الانتساب: 20 - 5 - 2013
الإقامة: خــــان يونس
العمر: 34
المشاركات: 748
معدل تقييم المستوى: 5
أ.محمد البحيري has a spectacular aura about

  إدراج رابط بريد إلكتروني  مراسلة  ناشـر الموضـوع

 

أكد وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، أسامة العيسوي، أنه يتم العمل حالياً على بناء شبكة اتصالات لاسلكية تغطي كافة المناطق الرئيسية في الوطن، بالإضافة إلى وضع استراتيجية لمواجهة الطوارئ في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ورفع مستوى جودة وانتشار خدمات الإنترنت.
وبيّن العيسوي أن الوزارة تعمل بشكل متواصل على توفير خدمات الانترنت للمواطن ببدائل متعددة وبتقنيات مختلفة، علاوة على تطوير البنية التحتية في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات من خلال السعي إلى بناء شبكة ألياف ضوئية تغطي كافة المناطق الرئيسية في الوطن.
وأشار إلى أن الوزارة خففت الشروط المتعلقة بالكفالات الخاصة بحسن التنفيذ لخدمة الانترنت اللاسلكي "الواي فاي"، حيث تم تخفيض الرسوم بنسبة تزيد عن 66%، فقد أصبحت قيمة الرسوم 1000 دينار بدلاً من ثلاثة آلاف.
وقال: "عام 2013 شهِد نمواً ملحوظاً في معظم مؤشرات خدمات الانترنت، حيث تعاونت الوزارة مع الشركات المزودة لخدمات الإنترنت لتنمية وزيادة انتشار خدمات الانترنت في غزة، وقد حقق العدد الإجمالي لعدد مشتركي الانترنت نمواً بنسبة 6.4% ليصبح (58941) مشترك في نهاية عام 2013 مقارنة مع (55418) مشترك في نهاية عام 2012م.
حكومة إلكترونية
وفي إطار سعي وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات نحو فرص أفضل لمشاركة المواطنين بآرائهم واقتراحاتهم لدى المؤسسات والدوائر الحكومية، جاء مشروع " الحكومة الالكترونية" والذي يعتبر أحد الطرق الحديثة والمتطورة التي تتعامل بها حكومات الدول لتزويد مواطنيها بأفضل الآليات وأيسر الطرق للوصول للمعلومات والخدمات الحكومية من خلال استخدام الوسائل التقنية الحديثة.
ولفت إلى أن الوزارة تعاونت مع كافة الدوائر الحكومية مطلع عام 2008 من أجل توفير البيئة الفنية والتقنية وتأهيل الكوادر البشرية، حيث عملت الوزارة على إيجاد بيئة تشريعية قانونية للتعاملات الإلكترونية لتهيئة بيئة عمل للانطلاق نحو مشروع الحكومة الإلكترونية عبر تشكيل لجنة حكومية لمشروع تكامل البيانات الحكومية ما أثمر عن وجود تكامل حقيقي لكافة البيانات الحكومية وآليات تبادلها بشكل منظم ودقيق.
وقد تم تشكيل لجنة توجيهية عليا ضمت مسئولين من عدة دوائر حكومية، تحددت أدوراها بالتوجيه والإرشاد للمشروع، بالإضافة إلى متابعة تنفيذ البرامج والأنشطة لضمان تحقيق الأهداف الرئيسية للمشروع، كما تم إعداد الهيكل التنظيمي للإدارة المنفذة والمشرفة على المشروع وهي "الإدارة العامة للحكومة الإلكترونية".
وفيما يتعلق بالإطار القانوني للمشروع، أكد أنه تم الانتهاء من وضع مقترح اللائحة التنفيذية لقانون المعاملات الإلكترونية وجاري العمل على مناقشته مع الجهات ذات العلاقة.
إجمالي الحسابات
كما تم تطوير العديد من التطبيقات والبرامج المركزية خلال مشروع الحكومة الإلكترونية منها: برنامج إدارة شئون الموظفين، المرسلات الإدارية، إدارة الرسائل الحكومي (رسائل قصيرة – إيميلات الكترونية)، وبرنامج الدمغة الإلكترونية.
وقال العيسوي: "إن الوزارة سهلت الحصول على الخدمات الالكترونية للمواطنين من خلال حساب واحد لتوفير خدمة إنشاء وإدارة الحساب الالكتروني للمواطنين والموظفين (نظام الدخول الموحد) عبر بوابة موحدة، ما يُمكِن من الدخول إلى جميع الخدمات الإلكترونية الحكومية".
وبلغ إجمالي عدد الحسابات على النظام حوالي 160,000 حساب الكتروني موحد، فيما بلغ إجمالي حركات الاستعلام عن البيانات الحكومية مع نهاية عام 2013 حوالي 311,701,000 حركة استعلام.
مواصفات البريد
وفي موضوع آخر، أوضح العيسوي أنه جاري العمل على تطوير مكاتب البريد في كافة محافظات القطاع، مشيراً إلى أنه تم تطوير مكاتب بريد كلٍّ من عمر المختار، النصيرات، دير البلح، خانيونس، بني سهيلا، رفح).
وسيتم بناء منظومة حماية ومراقبة على جميع العمليات من خلال تخصيص وعزل موظفي التلر والأموال وحمايتها بطرق تؤدي إلي عدم اختراقها والتعدي عليها، كما أنه يتم توثيق جميع العلميات من خلال كاميرات المراقبة، عدا عن تعزيز المكاتب بأجهزة استشعار الإنذار في حال السرقة أو التعدي على الخصوصيات.
وعلى صعيد الطوابع البريدية التي تصدر من وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، أوضح أنه سيتم خلال العام الحالي إصدار عدة طوابع تجسد موضوعات مختلفة منها المرأة الفلسطينية وانتفاضة الحجارة ويوم الأرض والأسرى، وتحمل هذه الطوابع رسائل سياسية واقتصادية واجتماعية.
سيطرة الاحتلال
وفيما يتعلق بتخفيض رسوم شركات الإنتاج الإعلامي، قال: "الحكومة الفلسطينية وافقت على منح تخفيض على رسوم ترخيص وحدات البث الفضائي (SNG) بنسبة 50%، ضمن سياسة الوزارة الهادفة إلى تخفيف العبء عن الشركات والمؤسسات العاملة في مجال البث الفضائي الفلسطيني، ولتسهيل عمل هذه الشركات وترتيب أوضاعها".
أما عن إجراءات الاحتلال الصهيوني للسيطرة على الطيف الترددي الفلسطيني، أوضح العيسوي أن الاحتلال يستخدم الطيف الترددي الفلسطيني دون وجه حق وفق إجراءات مدروسة آنياً أو بطريقة التدحرج البطيء، ويمنع إدخال أجهزة اتصالات تدعم الخدمات التي تطلقها الوزارة مثل شبكات الجيل الثالث لشركة الوطنية والتي يعتبر انطلاق خدماتها نقلة نوعية لتطوير وتقديم خدمات جديدة".
وأردف: "كما يطلق الاحتلال العديد من الإذاعات بالقرب من أراضي السلطة للتشويش عليها، بالإضافة إلى زيادة قدرة البث الإذاعي لبعض الإذاعات لتقوم بالتشويش على الإذاعات الفلسطينية، واقتحام بث الإذاعة الفلسطينية، عدا عن أن البطء في إدخال أجهزة الربط بين الشبكات اللاسلكية للإنترنت يحدّ من تقديم أفضل الخدمات".
وأضاف: "استغلال الطيف الترددي من قبل الاحتلال يَحدُ من قدرة الوزارة على تنظيم واستخدام الطيف بطريقة مُثلى للعاملين في هذا المجال، والذي يؤثر سلباً على تقديم الخدمات ويؤدي إلى بُطء عملية مواكبة ثورة التسارع وتوسيع الفجوة التقنية للمجتمع الفلسطيني مع باقي المجتمعات الأخرى".
وناشد كافة الجهات والمؤسسات الدولية ذات الصلة بضرورة رفع الحصار عن استيراد المعدات والأجهزة التي تساهم في تقديم الخدمات الجديدة للمجتمع الفلسطيني.