قديم 09-01-2013, 01:21 PM  
افتراضي رد: سوريتي لا تبكي فأنينك يؤلمني * مدونتي *
#76
 
الصورة الرمزية ماسة الجنة
ماسة الجنة
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 16 - 2 - 2011
الإقامة: استظلَّ بظلِّ شجرةٍ وأستعدُّ لتركِها ..
المشاركات: 5,459
معدل تقييم المستوى: 12
ماسة الجنة is just really nice
قومي بلا السواد والله مابيلبقلك
مابيلبقلك الا تكوني متل القمر
متل العروس .... الأبيض يليق بك يا دمشق





ماسة الجنة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-01-2013, 01:22 PM  
افتراضي رد: سوريتي لا تبكي فأنينك يؤلمني * مدونتي *
#77
 
الصورة الرمزية ماسة الجنة
ماسة الجنة
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 16 - 2 - 2011
الإقامة: استظلَّ بظلِّ شجرةٍ وأستعدُّ لتركِها ..
المشاركات: 5,459
معدل تقييم المستوى: 12
ماسة الجنة is just really nice
غرباء في وطن باتت فيه رائحة الياسمين كرائحة الدمآء ......

غربآء في وطن باتت فيه قبورنا تزينها الشهدآء .......

غرباء في وطن خذله أهل الأرض فبارك فيه رب السمآء .......

غربآء في وطن لا أجساد فيه . . . . .

أرواحنا فقط تحيا والباقي فينا أشلآء .......

غربآء في وطن شهيده بلا قبر ومواطنه بلا وطن ...
ماسة الجنة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-01-2013, 01:23 PM  
افتراضي رد: سوريتي لا تبكي فأنينك يؤلمني * مدونتي *
#78
 
الصورة الرمزية Nora95
Nora95
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 18 - 1 - 2011
الإقامة: ✿✱ع ــلى هذه الارض ما يسـ الحياة ـــتحق ✿✱
المشاركات: 4,101
معدل تقييم المستوى: 11
Nora95 has a spectacular aura about
Nora95 غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-01-2013, 01:28 PM  
افتراضي رد: سوريتي لا تبكي فأنينك يؤلمني * مدونتي *
#79
 
الصورة الرمزية ماسة الجنة
ماسة الجنة
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 16 - 2 - 2011
الإقامة: استظلَّ بظلِّ شجرةٍ وأستعدُّ لتركِها ..
المشاركات: 5,459
معدل تقييم المستوى: 12
ماسة الجنة is just really nice
أيتُها البلاد تعيسة الحظ , لا يكبرُ فيكِ سوى المقابر
على أي حزنٍ تنامين ؟





ماسة الجنة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-01-2013, 01:29 PM  
افتراضي رد: سوريتي لا تبكي فأنينك يؤلمني * مدونتي *
#80
 
الصورة الرمزية Amal ahmad
Amal ahmad
(+ قلم لامع +)
الانتساب: 27 - 8 - 2009
الإقامة: Gaza
المشاركات: 1,357
معدل تقييم المستوى: 9
Amal ahmad has a spectacular aura about
اللهم انصر اهلنا في سوريا
وارحم شهدائهم
واشفي جرحاهم
مدونة رائعة ماسة
استمري
Amal ahmad غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-01-2013, 01:30 PM  
افتراضي رد: سوريتي لا تبكي فأنينك يؤلمني * مدونتي *
#81
 
الصورة الرمزية ماسة الجنة
ماسة الجنة
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 16 - 2 - 2011
الإقامة: استظلَّ بظلِّ شجرةٍ وأستعدُّ لتركِها ..
المشاركات: 5,459
معدل تقييم المستوى: 12
ماسة الجنة is just really nice
نعم سوري . . نعم سوري

شقيق ُ الورد . . . والجوري

لي الـتاريـخ ُ . . عـاصمه ٌ

ويخشى النور من نوري

أنـا . . . لـغـه ٌ يرددها

فراش الحقل والدوري

أنـا . . سيف ٌ دمشقي ٌ

حمله ُ الشيخ ُ والخوري

أنـآ لاذقاني... أنـآ جولاني

أنا حمصي ٌ . . أنا حلبي ٌ

أنا حموي ...أنا ديري. . .

بلاد ُ العرب ِ قد صمتت

فعلي الصوت ياسوري

أنـــــــــا ســــــــــوري ....
ماسة الجنة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-01-2013, 01:32 PM  
افتراضي رد: سوريتي لا تبكي فأنينك يؤلمني * مدونتي *
#82
 
الصورة الرمزية ماسة الجنة
ماسة الجنة
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 16 - 2 - 2011
الإقامة: استظلَّ بظلِّ شجرةٍ وأستعدُّ لتركِها ..
المشاركات: 5,459
معدل تقييم المستوى: 12
ماسة الجنة is just really nice
لنا وطنٌ :

أيُّها الخائِفونَ على أوطانِكُم ..
مِنْ أنْ نَحط الرِحاَل في صَحرائِكُم ..

لا تَخافُوا على أوطانِكُم ..
فنَحنُ لَنا وَطن !!

فيهِ التُراب بريحِ المِسكِ وَ العَنبر ..
فيه الصَباحُ يُشرق بالدفءِ و الأمل ..

فيه الخُبز يُشبعنا كَرامةً .. لا نَبتغي اللحمَ و العَسل من اوطانكم
فنحن لنا وطن
فيه الأهل..يُواسوننا رُغمَ الألَمْ .
ماسة الجنة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-01-2013, 01:33 PM  
افتراضي رد: سوريتي لا تبكي فأنينك يؤلمني * مدونتي *
#83
 
الصورة الرمزية ::جُمعة أبو عودة::
::جُمعة أبو عودة::
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 6 - 3 - 2013
الإقامة: Khan-Younis
العمر: 26
المشاركات: 4,492
معدل تقييم المستوى: 9
::جُمعة أبو عودة:: is a jewel in the rough
يا أيُّها الدَّمُ فاق السيلَ من حلَبِ
سلِّم على الدربِ ذابَت فيه روحُ أَبي

في كلِّ يومٍ تذوبُ النفسُ من كَمدٍ
كم أَودَعت في الثَّرى من حرةٍ وأَبي

ما أسكرَ النفس لمَّا صارَ مُسكرَها
من صرخةِ الرُّعبِ ممزوجاً بدَمعِ صَبي

والوقتُ في الحربِ لا الأيامُ تَحسُبهُ
ولا الثواني، ولكنْ كثرةُ الكَرَبِ

قد أُحصرَت حمصُ والخذلانُ يَضربها
من فارسِ التركِ أو من فارسِ العَربِ

قل للروافضِ: قد أنجزتِ في وَطنٍ
قد سلَّحوهُ بآلافٍ من الخُطَبِ

قل للذينَ أراقوا من مَدامعِهم
لو كانَ نفطاً؟ وكانَ البذلُ من ذهبِ؟

ما أحقرَ القولَ لا سيفٌ يعانقهُ
وأعجزَ السيفَ لم ينهَلْ منَ اللَّهبِ

كم أفرغَ العجزُ من حقٍّ يلوحُ لَنا
كالنَّجم. كيف أضرَّ القولُ بالنُّخَبِ؟

هذا الذي خِلتُ من كفَّيهِ أجنحَتي
غاصت بهِ النفسُ في الأوحالِ للرُّكَبِ

يا عارَ يعرُبَ، لا تجهَد لهم فلَهمْ
سِفرٌ من العارِ لم يُطمس من الكُتُبِ

قدسٌ، عراقٌ، وصومالٌ يذوبُ لظى
ونصفُ سودانَ لم يسلَم من الرِّيبِ

فقل: سلامٌ على الدنيا فقَدْ سحَبتْ
شمَّ الرجالِ، وما أبقَت سِوى اللَّعِبِ
::جُمعة أبو عودة:: غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-01-2013, 01:33 PM  
افتراضي رد: سوريتي لا تبكي فأنينك يؤلمني * مدونتي *
#84
 
الصورة الرمزية ماسة الجنة
ماسة الجنة
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 16 - 2 - 2011
الإقامة: استظلَّ بظلِّ شجرةٍ وأستعدُّ لتركِها ..
المشاركات: 5,459
معدل تقييم المستوى: 12
ماسة الجنة is just really nice
اذا أردت أن تعرف المعنى الحقيقي للرجولة
فـانظر إلـى الشاب السوري !!

واذا أردت أن تعرف المعنى الحقيقي للشرف
فـانظر إلـى المرأة السورية !!

واذا أردت أن تعرف المعنى الحقيقي للشجاعة
فـانظر إلـى الطفل السوري !!

واذا أردت أن تعرف المعنى الحقيقي للبطولة
... فـانظر إلى الشعب السوري !!

♥♥♥

حقـاً :: كــــم أنـت عظــــــــيم أيها الشــــــــعب الســــــــــوري
ماسة الجنة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-01-2013, 01:34 PM  
افتراضي رد: سوريتي لا تبكي فأنينك يؤلمني * مدونتي *
#85
 
الصورة الرمزية ::جُمعة أبو عودة::
::جُمعة أبو عودة::
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 6 - 3 - 2013
الإقامة: Khan-Younis
العمر: 26
المشاركات: 4,492
معدل تقييم المستوى: 9
::جُمعة أبو عودة:: is a jewel in the rough
عن المعنى)
ومرَّت سَنةْ
ولم يعُد الشهداءُ إلى السَّوسنةْ
بعيدون أنتم كثيراً.. كأمسْ
قريبون منَّا.. كظلٍّ يلاحقنا، أو كهَمسْ
مضيؤون جدًّا.. كشمسْ
.. أحاولُ أن أصطفيْ للشهيد معانيَ تُشبههُ،
في حدود الحقيقيِّ والواقعي،
بدون انزياحٍ ولا أنسَنةْ.
(عن المسافة)
هناكَ سنحيا معاً مِن جديدْ
هناك ستنمو تقاسيمُ وجهيْ، الذي أكلَتهُ الشظيةُ أثناءَ عاصفةٍ من حديدْ
هناك سيلتئمُ الجلدُ بعدَ الحريقِ،
ويختلفُ الفحمُ والمسكُ: أيُّهما يستحقُّ الشهيدْ؟
هناك ستنبتُ حنجرةٌ ذُبحتْ كمقامِ الصَّبا، لتواصلَ ضبطَ النشيدْ
هناك ستعلُو يدٌ فصلَتها عن الشمسِ بارودةٌ من صديدْ
هنالكَ..
في المستقَرِّ القريبِ - البعيدْ.
(عن الانتماء)
أنتمي
للشهيدِ، الذي لم يجدْ ما يليقُ بنا غيرَ هذا الدَّمِ
أنتمي
للمحبةِ، كي لا تفرِّقَ بيني وبينَ أخي موجةُ الندمِ
أنتمي
للتفاؤلِ، مِن دونهِ ما عرفتُ الطريقَ إلى حُلُمي
.. هكذا قالَ حرٌّ تلثمَ بالعلَمِ.
(عن الحُولة)
أما آنَ أن تستعيدوا طفولتكُم يا صغارْ؟
ألم تلتئمْ في حناجركُم شفَراتُ التَّتارْ؟
ألم تلتقوا بالملائكِ والشهداء أخيراً.. وبعد انتظارْ؟
فما كلُّ هذا الصراخ الذي يقصفُ الكونَ، يخنقُ أنفاسَنا كالغبارْ؟
وماذا تركتم لأحلامنا بعدَكم.. غيرَ هذا الدمارْ؟
دعونا ننمْ ليلةً دون أن تظهروا في كوابيسنا..
يا الذين قضوا نحْبنا تحت هذا الحصارْ.
(عن حمزة الخطيب، كذكرى)
وتأخذنا حيرةٌ بين خوفٍ عليهِ وحزنٍ لذاك الفتى
وتأخذنا دمعةٌ طفلةٌ حين نكتبُ
.. هذي الكتابةُ حتى متى؟
وتأخذنا دهشةٌ في حياتكَ، أو لا حياتك، هل دامَتا!
كبرتَ كثيراً، كثيراً
أيا سيِّدَ الشهداءِ الصغارِ..
أيا حَمزتا.
(عن القبير)
في المساءِ الأخيرْ
عندما يُشعل الشهداءُ ظلامَ القبورْ
تنزعُ الأرضُ أكفانها..
وتثورْ.
(عن الموت والوطن)
ومرَّت عليك رياحُ الزمنْ
وما زال موتكَ منبعثاً بين حرب الفضاء وحربِ المُدنْ
وما زلت تزدادُ فينا حياةً وحريةً يا وطنْ
نحبكَ يا وطناً كيفما كنتَ..
أو كيفما لم تكنْ.


::جُمعة أبو عودة:: غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-01-2013, 01:34 PM  
افتراضي رد: سوريتي لا تبكي فأنينك يؤلمني * مدونتي *
#86
 
الصورة الرمزية ::جُمعة أبو عودة::
::جُمعة أبو عودة::
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 6 - 3 - 2013
الإقامة: Khan-Younis
العمر: 26
المشاركات: 4,492
معدل تقييم المستوى: 9
::جُمعة أبو عودة:: is a jewel in the rough
(بابا عمرو)




أناخَ الرَّكبُ فِينا ذاتَ فَجرِ


وباتُوا يَسمعونَ نشيدَ حُرِّ


وحينَ تنفَّسَ الإصباحُ سارُوا


ونادَى فارسٌ فوقَ المِكَرِّ:


ألا يَا حاديَ الغُرباءِ، خُذهمْ


إلى أَبوابهِم، فالشَّوقُ يَسرِي


فقالَ: أَتطرقُ الأَبوابَ كفِّي


وقَد عاهَدتُها في (بابِ عَمرِو)؟!



(عشق)




بَينيْ وبينَ قاتِلي مَسافةٌ قَصيرَهْ


يَتبعُني مِنظارُهُ بدونِ أنْ أُعيرَهْ


أيَّ انتِباهٍ واضحٍ، أو نَظرةٍ كَسيرَهْ


بيني وبينَ قاتِلي رَصاصةٌ صَغيرَهْ


تعوَّدَتْ أن تكتُبَ النِّهايةَ الأَثيرَهْ


وتَمنَعَ الهَواءَ مِن زَفرَتهِ الأَخيرَهْ


.. لا يَكتبُ الرَّصاصُ للإنسانِ أيَّ سِيرَهْ


إلاَّ إذا استَنفدَ ما في العِشقِ مِن ذَخيرَهْ!



(عن الحال)




أيُّها السَّائلِي عنِ الأَوطانِ


وعنِ الحالِ، إذْ تَرى أحزانِي


لا تسَلنِي عن سُوريَا، لا تَسَلني


لا تسَلني، ولا تُثِرْ أَشجانِي


لا أرَى غيرَ أدمُعٍ ودِماءٍ


وأَرى الخوفَ فاتِكاً بالأَمانِي


وعلى حِمصَ يَسقطُ الحُرُّ مَيْتاً


ليُنادَى عليهِ في حَورانِ


أيُّ لَيلٍ باتُوا بهِ، أيُّ رُعبٍ؟


أيُّ أمنٍ بِتنا بهِ وأَمانِ؟



(الحريق)




تلكَ الفَتاةُ على الطَّريقْ


في شَعرِها اشتَعلَ الحَريقْ


وتَفحَّمتْ أَطرافُها


واسوَدَّ خاتَمُها العَتِيقْ


ذهبَتْ.. كما ذَهبَ البَخُورُ


بها.. إلى أَعلى رَفيقْ



(القُرى)






قُراكِ التي باركَ اللهُ فِيها


أَمُرُّ بها حِينَ أَتلُو السُّوَرْ


فتُشرِقُ في الرُّوحِ بُشرَى غَدٍ


يردِّدُها كُلُّ حُرٍّ أَغَرّْ:


إذا طالَ فِينا بَقاءُ الظَّلامِ


فَللصُّبحِ مَوعدهُ المُنتَظَرْ


سَتسقُطُ.. أوراقُهمْ في الخَريفِ


ونَبقى صِلاباً كَهذا الشَّجَرْ



(تناص)




للهِ هذا الثَّائرُ العَندلِيبْ


لا يَعرفُ اليَأسَ ولا يَستَرِيبْ


يُرتِّلُ القُرآنَ وَسْطَ اللَّهِيبْ:


"نَصرٌ مِنَ اللهِ وَفَتحٌ قَريبْ"


سُبحانَ مَن أَلطافُهُ لا تَغِيبْ


عنَّا، ومَن يَقولُ "أمَّن يُجِيبْ"



(حزنٌ سوري)




يا إلهِي وَخالِقي ومُجِيرِي


وأَنيسي في غُربَتي، ونَصيرِي


فرَّقَ النَّاسُ حُزنَهُمْ في قُراهُمْ


وأنا في مَجموعِ حُزنِيَ سُورِي


في حَماةٍ وَقفتُ أَدعُو رَحِيماً


لِجَريحٍ مُحطَّمٍ مَبتُورِ


ولَدى حِمصَ جئتُ أَرجُو نَجاةً


لِصَغيرٍ يَمُوتُ بَعدَ صَغيرِ


وعلى كُلِّ قَطرةٍ مِن دِماءٍ


سأَلَتنيْ الحَياةُ: أينَ ضَميرِي!


يا إلهي.. وحَالُنا ليسَ يَخفَى


عن سَمِيعٍ للعالَمينَ، بَصِيرِ


فرِّجِ الكَربَ عن بِلادِيَ، وابْعَثْ


رَحمةً مِنكَ بَينَ تلكَ القُبورِ.
::جُمعة أبو عودة:: غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-01-2013, 01:35 PM  
افتراضي رد: سوريتي لا تبكي فأنينك يؤلمني * مدونتي *
#87
 
الصورة الرمزية ماسة الجنة
ماسة الجنة
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 16 - 2 - 2011
الإقامة: استظلَّ بظلِّ شجرةٍ وأستعدُّ لتركِها ..
المشاركات: 5,459
معدل تقييم المستوى: 12
ماسة الجنة is just really nice
إخوتي ..امل احمد ....جمعة ابو عودة
أشكر حضوركماا الطيب
دمتم بحفظ المولى
ماسة الجنة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-01-2013, 01:35 PM  
افتراضي رد: سوريتي لا تبكي فأنينك يؤلمني * مدونتي *
#88
 
الصورة الرمزية ::جُمعة أبو عودة::
::جُمعة أبو عودة::
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 6 - 3 - 2013
الإقامة: Khan-Younis
العمر: 26
المشاركات: 4,492
معدل تقييم المستوى: 9
::جُمعة أبو عودة:: is a jewel in the rough
نِسَا سُورِيَّةٍ صَبرًا جَمِيلاً
فَإِنَّ النَّصرَ بَعدَ الصَّبرِ يُبدَى

عَلَى المَولَى تَوَكَّلنَ اعتِمَادًا
وَثِقنَ بِوَعدِهِ لِتَجِدنَ سَعدَا

وَلَا تَخضَعنَ لِلمَخلُوقِ خَضعًا
وَلَكِن لِلَّذِي أَعطَى وَأَسدَى

فَرَبُّ العَرشِ خَاذِلُ كُلِّ عَبدٍ
يَرُومُ سِوَاهُ لَيسَ يَحُوزُ رُشدَا

وَلَو وَالَاهُ كُلُّ الخَلقِ طُرًّا
وَرَبِّي لَن يَسُودَ الأَرضَ أَعدَا

مُصِيبَتُكُنَّ عُظمَى دُونَ نُكرٍ
فَصَبرًا يُنجِزِ الرَّحمنُ وَعدَا

جِنَانُ الخُلدِ حَفَّتهَا دَوَامًا
مَكَارِهُ صَعبَةٌ، فَابذُلنَ جُهدَا

وَإِنَّ اللهَ غَفَّارٌ بِفَضلٍ
لِمَن لَم يَأتِ بَابَ الفِسقِ عَمدَا

رَفِيقَاتِ العُلا، أَنتُنَّ فَخرٌ
لِمَولاكُنَّ فَلتُخلِصنَ قَصدَا

صَحَابِيَّاتُنَا أَرقَى مِثَالٍ
طَلَبنَ مَعَالِيًا وَحَفِظنَ مَجدَا

وَعِفَّتَهُنَّ صُنَّ فَحُزنَ قَدرًا
صَبَرنَ عَلَى الأَذَى، مَا خِفنَ عَبدَا

فَأُسوَتُكُنَّ عَائِشَةٌ بِعِزٍّ
وَزَينَبُ، وَاهتَدِينَ بِنُورِ هِندَا

سُمَيَّةُ عُذِّبَت فَغَدَت مِثَالاً
بِبَابِ الصَّبرِ ذَاكَ النَّهجُ أَهدَى

كَسَتكُنَّ الكَرَامَةُ سَرمَدِيًّا
نِسَاءَ الشَّامِ سَوفَ تَعِشنَ رَغدَا

إِلَهِي مَا لَهُنَّ سِوَاكَ رَبٌّ
فَوَكِّل بِالإِمَا - رَبَّاهُ - جُندَا

وَمِن أَيدِي العِدَا اعصِمهُنَّ فَضلاً
وَهُدَّ - إِلهَنَا - الأَعدَاءَ هَدَّا

أَرَبِّي، فَاضرِبَنَّ الذُّلَّ ضَربًا
عَلَيهِم إِذ دَعَوا للهِ نِدَّا
::جُمعة أبو عودة:: غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-01-2013, 01:37 PM  
افتراضي رد: سوريتي لا تبكي فأنينك يؤلمني * مدونتي *
#89
 
الصورة الرمزية ::جُمعة أبو عودة::
::جُمعة أبو عودة::
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 6 - 3 - 2013
الإقامة: Khan-Younis
العمر: 26
المشاركات: 4,492
معدل تقييم المستوى: 9
::جُمعة أبو عودة:: is a jewel in the rough
ننامُ والشَّرَفُ الرَّفيعُ مُمَزَّقٌ والبَغيُ في أوطانِنا يَتربَّعُ
إنْ لمْ يَثُرْ فينا الضَّميرُ مُناهضاً
فمَتى إذاً لجِراحِنا نَتوجَّعُ؟

ذَبحوا المُروءةَ، واستحلُّوا عِرَضنا
وعلى عَفافِ المُحصناتِ تَجمَّعوا

أفلا نَرى الأطفالَ تُذبحُ عنوَةً
وتُمزَّقُ الأشلاءُ وهي تُقطَّعُ

أفلا نَرى أمًّا تَفتَّتَ قلبُها
وتَهيجُ، كلُّ كيانِها يَتصَّدعُ

ذُبحَ ابنُها في حِضنِها، يا ويحَهمْ
لا دينَ يَنهى، لا مُروءةَ تَردَعُ

فتَضمُّ أشلاءَ الرَّضيعِ وروحُها
وَلهى، وأوصالُ الفؤادِ تُقطَّعُ

وتَهيجُ صارخةً على أَشلائِهِ
وبكلِّ ما صَفَقٍ وفُحشٍ تُصفَعُ

وأمامَ مرآها ومَرأى زَوجَها
ذَبحوا البَنينَ، وفي الحَرائرِ شَنَّعوا

ليسَ الذي يَخشَونَ سَفكَ دِمائِهم
وهُما بأغلالِ القُيود تَوجَّعوا

لكنَّما قَتلُ الطُّفولةِ دونَما
حِسٍّ، يطالُ الكلَّ، حتى الرُّضَّعُ..

أينَ الضَّميرُ؟ أليسَ عارضُ نَخوَةٍ
أم أنَّها ضاعَتْ، فليسَتْ تَرجِعُ

ويلٌ لكلِّ مُخنَّثٍ مُتغافِلٍ
عمَّا جَرى، وكأنَّهُ لا يَسمعُ

يا مُدَّعينَ الحقَّ، أينَ ضَميرُكُم؟
أفلا تَرونَ المُحصناتِ تُروَّعُ؟

يا مُسلمونَ أليسَ فيكُمْ ضَيغَمٌ
لصُراخِ ثاكلةٍ يَهبُّ ويُسرِعُ

يا مُسلمونَ أليسَ فيكم ماجدٌ
لِصُراخِ أطفالٍ يَثورُ ويَهرَعُ

هلْ ثَمَّ مُعتصمٌ يَهبُّ على تُقًى
ونَراهُ أشتاتَ الكُماةِ يُجمِّعُ؟

رَبَّاهُ ليسَ لنا سواكَ، وإنَّنا
لِسواكَ لَسنا - يا إلهي - نَركَعُ

وكأنَّنا والوَهْنُ أرهقَ عَزمَنا
لا حِسَّ ثارَ بِنا، ولا نَتوَجَّعُ

وإذا المروءةُ ودَّعَتْ أبناءَها
لا وَعظَ يُجدي، أو نَصيحةَ تَنفَعُ.
::جُمعة أبو عودة:: غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-01-2013, 01:38 PM  
افتراضي رد: سوريتي لا تبكي فأنينك يؤلمني * مدونتي *
#90
 
الصورة الرمزية ::جُمعة أبو عودة::
::جُمعة أبو عودة::
(+قلم دائم الاحتراف+)
الانتساب: 6 - 3 - 2013
الإقامة: Khan-Younis
العمر: 26
المشاركات: 4,492
معدل تقييم المستوى: 9
::جُمعة أبو عودة:: is a jewel in the rough
هُنا في الشامِ أبكَتني
لحودٌ لستُ أُحصِيهَا
لحودٌ؟ لا، فقدْ زلَّتْ
يراعُ الشعرِ. ما فيها
لحودٌ، بل هُنا الأجسا
دُ أَعيتْ مَنْ يُوارِيها
دماءُ الطُّهر كَمْ نزَفتْ
بصَمتٍ في ضَواحِيها
هُنا الجلاَّدُ يَجلدُها
بِلا قَلبٍ.. فيَبْكِيها
هُنا الأَصواتُ قد خُنِقَت
وقَد غُلَّتْ أَيادِيها
هُنا الأَشلاءُ تَسحقُها
قُوى الطَّاغوتِ، تُفْنيها
هنا الأَرواحُ في شُغْلٍ
عنِ الأجسادِ يُلهِيها
رَصاصٌ عُدَّ في بَلدٍ
سَليلُ الحقدِ حادِيها
فما طابَت لها نِعَمٌ
ولا جفَّت مَآقِيها
تَبِيتُ اليومَ في هَلَعٍ
فلا أَمنٌ يُسلِّيها
ولا أُنسٌ, ولا صُوَرٌ
ولا شِعرٌ فيَرثِيها
دماءُ أحبَّتي سُفِكَت
وسالتْ في سَواقيها
رياضُ الشامِ ما عادَت
كما كانتْ رَوابيها
كما الزَّيتونُ منتفخاً
وعِطرُ الزَّهرِ يُثرِيها
وصَوتُ الطَّيرِ مُبتهِجاً
على الأَغصانِ شاديها
فأَين الياسمينُ على
سُطوحِ الدَّار يُشْذِيها؟
وأينَ نداءُ مئذَنةٍ
تتوقُ إلى مُصلِّيها؟
وأصواتٌ ببابِ السُّو
قِ تُطربُ مَن يُدانيها
ورائحةٌ بعطرِ الهالِ
تَسبَحُ في نَواديها
وليلٌ مُقمرٌ يَحكي
صُروحَ المَجدِ حاكيها
لماذا اليومَ لَم أسمَعْ
سِوى الآهاتِ تَسقيها
كؤوسُ الموتِ مترعةً
ونارُ القصفِ تكويها؟
فكَم من منزلٍ خَرِبٍ
كما الأطلالِ نَبكيها!
هُنا جدَثٌ.. هنا رأسٌ
هنا رُوحٌ أُناجيها
هنا الأَوجاعُ قد فتَقتْ
جُروحاً.. مَن يُداويها؟
فأين اليومَ يا وَطني
صلاحُ الدِّينِ يَحميها؟
أما عادَت لنا شِيمٌ
يُعيدُ المجدَ ماضيها؟
ألا تبًّا لمَن قالوا:
دَعوا الأيَّام تُنسِيها
سيأتي فَجرُها يوماً
وإنْ طالَت لَيالِيها
ونَرفعُ رايةَ الإيما
نِ تَزهُو في رَوابيها.


::جُمعة أبو عودة:: غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
تبكي, يؤلمني, سوريتي, فأنينك


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)

 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

اذكر الله ...


الساعة الآن 07:09 PM بتوقيت القدس