#1    
قديم 03-10-2013, 08:33 AM
الصورة الرمزية smarty
smarty
+ قلم لامع +
 
 
الانتساب: 6 - 7 - 2012
الإقامة: هنـــا : غــــزة العتيدة
المشاركات: 1,340
معدل تقييم المستوى: 7
smarty has a spectacular aura about

  إدراج رابط بريد إلكتروني  مراسلة  ناشـر الموضـوع

 

قالت حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين، إن زيارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما، مدينة القدس بحراسة "(إسرائيلية")، يعدّ بمنزلة "إعلان حرب من الولايات المتحدة على الشعب الفلسطيني".
ودعا خضر حبيب عضو المكتب السياسي للحركة، الفلسطينيين في مدينة القدس، إلى اعتراض زيارة أوباما ومواجهتها بانتفاضة عارمة، حال تهجم عليهم ووصف المقاومة بـ "الارهاب".

وأكدت مصادر صحفية (إسرائيلية)، أن أوباما سيزور القدس، خلال جولته المرتقبة نهاية الشهر الجاري، مشيرةً إلى أنه سيدخل من بوابة المغاربة –المخصصة (للإسرائيليين)- تحت حراسة مشددة.
ورأى حبيب في تصريح خصّ به "الرسالة نت"، مساء السبت، أن زيارة أوباما تأتي في سياق الضغط على الفلسطينيين؛ لتقديم تنازلات اضافية لـ (إسرائيل) من جهة، والعمل على توفير مزيد من الحماية لها، من جهة أخرى.
وحذّر من العمل على تعطيل المصالحة بين حركتي فتح وحماس، لافتاً في الوقت ذاته إلى رغبة الولايات المتحدة بإفشالها؛ لإتاحة الفرصة أمام عودة المفاوضات بين (اسرائيل) والسلطة.
وطالب القيادي في الجهاد، رئيس السلطة محمود عباس بضرورة ترتيب البيت الفلسطيني، والاسراع في إتمام المصالحة، محذراً من أي تنازل سياسي تقدمه السلطة لأوباما.
وعقّب قائلا: "لا يحق للسطلة أو غيرها، تقديم تنازلات سياسية، في حين أنها قدمت أكثر مما توقّعت اسرائيل"، داعياً إياها إلى الكف عن ذلك".
وأكد حبيب –في رسالة وجهها للرئيس الأمريكي- أن الاحتلال الذي يدافع عنه أوباما سينتهي قريباً على يد الشعب الفلسطيني، مضيفاً:" هو يعلم أنه لا مستقبل لإسرائيل على أرضنا".
ويعتزم الرئيس الأمريكي زيارة المنطقة، في العشرين من مارس/آذار الجاري، يلتقي خلالها رئيس الوزراء (الاسرائيلي) بنيامين نتنياهو، وأبو مازن؛ بهدف إحياء عملية السلام.